علمني رسول الله صلى الله عليه وسلم ان يكون عملي لربي مراده طلب الجنة واللقاء ال167 #########

اذهب الى الأسفل

علمني رسول الله صلى الله عليه وسلم ان يكون عملي لربي مراده طلب الجنة واللقاء ال167 #########

مُساهمة  الشيخ حسنى شتيوى في الجمعة يناير 05, 2018 8:46 am

علمني رسول الله صلى الله عليه وسلم
ان يكون عملي لربي
مراده طلب الجنة
واللقاء ال167
#########
الحمد لله رب العالمين
*************
الحمد لله الذي
كتب العزة
لمن أطاعه واتبع هداه ،

وكتب الذلة والشقاء
لمن أعرض عن سبيل الهدى واتبع هواه ،
!!!!!!!!!!

أحمده سبحانه وأشكره لما تفضل به علينا من النعم وأسداه ،
سبحانه
لا يخيب من رجاه ،
ولا يسأم من ناجاه
!!!!!

وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له
***********
الذي علمنا الاستمساك بشرعه
الفرار منه إليه
قائلين
***********""""
{رَبَّنَا لَا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِنْ لَدُنْكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنْتَ الْوَهَّابُ}
!!!!!!!
#####

وأشهد أن محمداً عبد الله ورسوله
************
رسول الله أهديكَ السلاما

أنار قدومك الدنيا فأهلاً
بنور الله أشرق واستقاما

بكَ الأخلاق تمّتْ واستقرّتْ
وفيك الخيرُ أثمرَ بلْ تنامى

بسطتَ العدلَ في الأرجاء حتّى
تساوى الناس قدراً واحتراما

حملتَ رسالة المولى إلينا
وأرسيتَ المحبّةَ والسلاما

وأنصفتَ الورى من كلِّ ظلمٍ
وحاربتَ الجهالةَ والظلاما

دعوتَ إلى الصفاء فلا رياءٌ
وكان الحقّ قصدَكَ والمراما

وخير الناس أحسنهم خصالاً
بطاعةِ ربّه العالي تسامى

عليك الله صلى كلَّ حينٍ
وأعطاك الوسيلة والمقاما
****"*
اللهم صلي وسلم وبارك على
اختاره ربه من بين البرية واصطفاه
وطهره من الرجس والآثام ونقاه
صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم ومن والاه .

أما بعد
******
#######

إرحل بروحك للكريم بركعتين
واغسل فؤادك بالتقى في دمعتين

أوقد لصدرك نوره في آيتين
وامسح ذنوبك خاشعاً في سجدتين
"""""""
يامن عدا ثم اعتدى ثم اقترف
ثم انتهى ثم استحى ثم اعترف
أبشر بقول الله في آياته:
(إن ينتهوا يغفر لهم ماقد سلف)
سورة الانفال "٣٨"
#####
﴿إِنَّ الَّذينَ آمَنوا وَعَمِلُوا الصّالِحاتِ سَيَجعَلُ لَهُمُ الرَّحمنُ وُدًّا﴾
[مريم: ٩٦[

كم نكافح لإبقاء حبال المودة مع من نحب !
وعمل صالح في الخفاء يغنينا عن ذلك التعب والكفاح .
قال هرم بن حيان:
ما أقبل عبد بقلبه إلى الله إلا أقبل الله بقلوب المؤمنين إليه،
حتى يرزقه ودهم ..
#######
قال تعالى
وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ ۖ وَسَتُرَدُّونَ إِلَىٰ عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ ...
---------- --------
وقل اعملوا لله بما يرضيه من طاعته، وأداء فرائضه، واجتناب المعاصي, فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنون,
وسيتبين أمركم,
وسترجعون يوم القيامة إلى مَن يعلم سركم وجهركم,
فيخبركم بما كنتم تعملون.
وفي هذا تهديد ووعيد لمن استمر على باطله وطغيانه.
#######
من وصايا لقمان:
""""""""
كن في الشدة وقورا
وفي المكاره صبورا
وفي الرخاء شكورا
في الصلاة خشعا
والي الصدق متسرعا
ولاتهن من أطاع الله
ولا تكرم من عصاه
::::::::
#######
قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه : لو نادى منادٍ من السماء أيها الناس إنكم داخلون الجنة كلكم أجمعون إلا رجلاً واحداً لخفت أن أكون هو ولو نادى منادٍ أيها الناس إنكم داخلون النار إلا رجلاً واحداً لرجوت أن أكون هو .
( المنتقى النفيس ١ (
******""*
#######
ثورة_الاخلاق
ليس المهم ان تحيا ..
و لكن المهم كيف تحيا
و ماذا فعلت بحياتك
و ماذا تركت وراءك ..
اي بصمة تركت .
.ماسيرتك ..
ماصيتك في السماء اولا ثم الارض ..هل اديت حق الله عليك ؟
هلى اديت حق الناس عليك

لذ لابدان ناكد ونقول
ليس المهم اين ستموت …
ولكن المهم عندما تموت ماذا سيكون حالك
.اهو خير ام شر
الي الجنة ام الى النار
.ماذا تحمل في ميزان اعمالك ......
.اعدوا لهذا اليوم يوم الرحيل
و اسعو الى الخيرات تكتب لكم الجنات
#######
وقال الفضيل بن عياض لرجل
كم أتى عليك ؟
قال : ستون سنة،
قال :
فأنت منذ ستين سنة تسير إلى ربك يوشك أن تبلغ،
فقال الرجل :
إنا لله وإنا إليه راجعون،
قال له الفضيل :
أتعرف تفسيره ؟
قال الرجل :
فسره لنا يا أبا علي،
قال :
فمن علم أنه عبد الله وأنه إليه راجع، فليعلم أنه موقوف،
ومن علم أنه موقوف
فليعلم أنه مسؤول،
ومن علم أنه مسؤول
فليعد للسؤال جوابا،
فقال الرجل :
فما الحيلة ؟
قال : يسيرة،
قال : ما هي ؟
قال : تحسن فيما بقي يغفر لك ما مضى
، فإنك إن أسأت فيما بقى أُخِذت بما مضى وما بقي
#####

علي قدر اخلاصك لله
يحبك.
رجل من اصحاب النبى(ص) يأمره
#################
الحبيب (ص) على سارية من السرايا
هو فى الصلاة امامهم
وفى الميدان كبيرهم
يلتزمون بطاعة –
يصلى بهم امام دائما
فكان لا يصلى الصلاة
الجهرية كلها الا بسورة الاخلاص بعد الفاتحة
فى كل الركعات الاولى والثانية
فقالوا له اصحابه
الا تحفظ غيرها؟
فأجابهم لن اصلى الا بها
فقالوا
لان عدنا لنشكونك الى رسول الله
فلما عادو الى النبى
اسرعوا اليه (ص)
قائلين يارسول الله امرت علينا رجل لا يحفظ من القران
الا سورةالاخلاص مع الفاتحة
والحبيب النبى يعلم انه
من حفظة كتاب الرب العلى
فقال (ص)
سلوه لما يفعل ذاك
فسالوه
فاجابهم
لانى احبها
قالوا يارسول الله انه يقول انه يحبها
فقال لهم الحبيب (ص)
اخبروه ان الله
يحبه لحبها ايه
اذا احببت امر الله وشرع الله وكلام الله وصدقت مع الله واخلصت لله
احبك الله
######

الخطبة الثانية
######
ان كان للكون رب يدبره
وللمظلوم رب ينصره
وللظالم رب يحاسبه
فما الوجب علينا
نحن المسلمون؟؟
***"""
########
يسئل هولاكوا يوم احد المسلمون ماالاسلام
فأجابه احدهم أن الإسلام
حلل لنا كذا وكذا وكذا
فنحن نحل مااحله الله في قرانه. وان الله حرم علينا كذا وكذا وكذا فنحن نحرم ماحرمه الله في قرانه.
فقال هولاكوا.
ولكني انا لا اري اليوم حلالكم ما احله ربكم.
ولا حرامكم ما حرمه ربكم.
لذا فلتعلموا
اني عقاب الله لكم
ونقمة الله عليكم.
وانا سيفا مسلطا عليكم.
وسنبقى كذلك آلي أن نعود آلي ربنا وقراننا وسنة نبينا.
#############

اختم بهذه المحة!!!
«لما كان الإمام العز بن عبدالسلام
###########
رحمه الله- في دمشق وقع فيها غلاء فاحش
حتى صارت البساتين تباع بالثمن القليل،
فأعطته زوجته ذهبا وقالت:
اشر لنا بستانا نجلس فيه.
فأخذ الذهب وباعه وتصدق بثمنه، فقالت زوجته:
يا سيدي اشتريت لنا ؟
قال:
نعم، بستانا في الجنة،
إني وجدت الناس في شدة فتصدقت بثمنه.
فقالت المرأة:
جزاك الله خيرا».

وهذه هي الزوجة الصالحة،
تكون دائما طوع لزوجها،
ترى مايراه
وتذهب خلفه مقتدية به أينما ذهب ما دامت عاهدت عليه الصلاح وحب الخير.
فزوجة العز بن عبدالسلام
لم تلومه
ولم ترفع صوتها في وجهه،
بل رضيت بفعله
وشكرته على ذلك.

فأساس البيوت الصلبة لا يكون الحجر والأسمنت
وإنما أساس البيوت الصلبة
المرأة الصالحة.

قال صلى الله عليه وسلم:
إنما الدنيا متاع، وخير متاعها المرأة الصالحة.
صححه الألباني.
########
avatar
الشيخ حسنى شتيوى
Admin
Admin

عدد المساهمات : 329
تاريخ التسجيل : 17/09/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى