علمني رسول الله ﷺ أن أكون من المؤمنين واللقاء 169

اذهب الى الأسفل

علمني رسول الله ﷺ أن أكون من المؤمنين واللقاء 169

مُساهمة  الشيخ حسنى شتيوى في الإثنين يناير 15, 2018 11:28 am

علمني رسول الله ﷺ
إن اكون من المؤمنين
وليس من المسلمين فقط
واللقاء 169
############
ناتي الي الدنيا ونحن سواسيا.
طفل الملوك هنا كطفل الحاشية
*****
اعمالنا تعلي وتخفض شاننا
وحسابنا بالحق يوم الغاشية
*****
فاختر لنفسك ما تحب وتبتغي
مادام يومك والليالي باقية
*****
وغدا مصيرك لاتراجع بعده
اماجنان الخلد وما الهاويه
#######
))1((
ماذا لو كنا مؤمنين؟؟
للإجابة علي هذا السؤال
لابد أن نعلم
ما آلفرق بين
(المسلمون والمؤمنون)
*في القرآن الكريم*
؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛
المسلمون اليوم يؤدون
جميع شعائر الإسلام
من صلاة وزكاة وحج وصوم رمضان..الخ من العبادات،
ولكن هم في
شقاء تام
شقاء علمي
واقتصادي
واجتماعي
وعسكري ..الخ،
فلماذا هذا الشقاء؟
::::::::
جاء في القرآن الكريم:-
[قالت الأعراب آمنا
قل لم تؤمنوا
ولكن قولوا أسلمنا
ولما يدخل الإيمان في قلوبكم] .
::::::::::
لماذا هم في شقاء؟
الجواب
أوضحه القرآن الكريم:-
لأن المسلمين لم يرتقوا إلى مرحلة المؤمنين
فلنتدبر
مايلي :-
::::::::::
????لو كانوا مؤمنين
حقاً لنصرهم الله،
بدليل قوله تعالى:-
[وكان حقاً علينا نصر المؤمنين] .
::::::::::
????لو كانوا مؤمنين
لأصبحوا أكثر شأناً بين الأمم والشعوب،
بدليل قوله تعالى:-
[ولا تهنوا ولا تحزنوا وأنتم الأعلون إن كنتم مؤمنين] .
::::::::::
????لو كانوا مؤمنين
لما جعل الله عليهم أي سيطرة
من الآخرين،
بدليل قوله تعالى:-
[ولن يجعل الله للكافرين
على المؤمنين سبيلا] .
:::::::::
????ولو كانوا مؤمنين
لما تركهم الله على
هذه الحالة المزرية ،
بدليل قوله تعالى:-
( وما كان الله ليذر
المؤمنين على ما أنتم عليه ) .
:::::::::
????ولو كانوا مؤمنين
لكان الله معهم في كل المواقف، بدليل قوله تعالى:-
[وإن الله مع المؤمنين] .
"""""
لوكنا مؤمنين
لغفر لنا علام الغيوب
((وعدالله الذين أمنوا وعملوا الصالحات لهم مغفرة وأجر عظيم))
٩ المائدة
**********
لو كنا مؤمنين
لنلانا
موعود الله
لمن عاش منا
النصر والتمكين
(وعدالله الذين
آمنوا وعملوا الصالحات
لستخلفنهم في الأرض كما استخلف الذين من قبلهم
وليمكنن لهم دينهم الذي ارتضى لهم ولبدلنّهم من بعد خوفهم أمنا)
ولمن مات كنا
جنة عرضها السماوات والأرض
************
????ولكنهم بقوا في مرحلة المسلمين ولما يرتقوا إلى
مرحلة المؤمنين،
قال تعالى:-
[وما كان أكثرهم مؤمنين] .
*********
???? *فمن هم المؤمنون*؟
الجواب من القرآن الكريم
هم:-
[التائبون العابدون الحامدون السائحون الراكعون الساجدون الآمرون بالمعروف
والناهون عن المنكر
والحافظون لحدود الله
وبشر المؤمنين] .

نلاحظ أن الله تعالى
ربط موضوع النصر والغلبة والسيطرة
ورقي الحال
بالمؤمنين
وليس بالمسلمين .
'''''''
*فهل نحن مؤمنون حقا
ً إيماناً كما يريده الله تعالى؟*
???? *جعلني الله وإياكم من المؤمنين حقا ً* .
#########

))2((
لو كنا مؤمنين
ارزقنا الله
حسن الظن به
وقذف في قلوبنا اليقين
##########
يقول رب العالمين في الأثر القدسي
الجليل
انا عند ظن عبدى بى فليظن بى مايشاء!!


قيل لأعرابي
**********
إنّك ميّت فقال ثمّ إلى أين ؟
قيل له إلى الله تعالى
قال ما وجدنا الخير إلّا من الله تعالى أفنخشى لقاءه

!ما أجمل حسن الظّنّ بالله

سأل رجل ابن عبّاس
******************
من يحاسب النّاس يوم القيامة ؟
قال الله
قال الرّجل نجونا وربّ الكعبة
ماأجمل حسن الظّنّ بالله

احتضر شابّ فبكت أمّه
*****************
فقال يا أمّ
لو أنّ حسابي يكون بين يديك فما تفعلين بي ؟
قالت
أرحمك
فقال الله أرحم بي منك

ما أجمل حسن الظّنّ بالله

يقول سبحانه وتعالى
*****************
في وصف يوم الحشر
{ وخشعت الأصوات للرّحمٰن }
لم يقل
{ للجبّار }
رغم أنّه موطن العظمة والجبروت
في يوم الحشر.
بل قال
{ للرّحمٰن }
جاء بالرّحمة في مقام تنخلع فيه القلوب
أسأل الله أن
يشملني ويشملكم
ووالدينا ومن نحبّ
برحمته
ويظلّنا ويظلّكم بظلّه
يوم لا ظلّ إلّا ظلّه ،،
اللّهمّ آمين
######

))3((
لو كنا مؤمنين لاحبنا
الصادق الامين
كما كان حبه لجليبيب
???????? #قـصٌةّ_جـليبــيب????????
جُليْبـــيب عبد من الانصار قصير،اسود،أفطس..دميم قبيح
فقير،رث الثياب..هكذا جاء وصفه في كتب السير..
#يشرب بكفيه من المياه الجارية،او يغترف من الآبار،يأكل كسرات خبز ان وجد،فان لم يجد يوتوي صائما...

#ينام وفراشه الارض! ،ولحافه السماء،وليس له من مخدة غير نعليه في فناء مسجد النبي صل الله عليه وسلم..

#يمر يوما والنبي عليه الصلاة والسلام جالس بين اصحابه ينظر الى هذا الرجل جليبيب بهذه الحالة .. قال اتعرفون من هذا؟...وإذا بأغلب الصحابة لا يعرفون اسمه!!!!

#لا يعرفون اسمه،وان حضر لم يعرف وإن غاب لم يفتقد!!
ومن؟ من الذي يحفظ اسم رجل كهذا؟
قال انه جليبيب!!!!
ثم نادا به ، يـــا جليبيب .. الا تتزوج؟؟
فنظر الى النبي صل الله عليه وسلم
#لم يتفجع لم يتأوه لم يقل يا رسول الله ما عندي دنيا ما عندي مال !!!! ..

#انما ما زاد على ان قال:
يا رسول الله ومن يزوج جليبيبا في الدنيا ولا مال ولا جاه!!
يعرف ان الناس ما زالو يحكمون بهذه المقاييس، انه ينتظر زواج الاخرة...

قال ومن يزوج جليبيبا في الدنيا ولا مال ولا جاه!!!؟
تركه النبي عليه الصلاة والسلام..

#وفي اليوم الثاني.. ناداه وهو يمر..
يــا جليبيب الا تتزوج؟؟
#قال: يـــا رسول الله ومن يزوج جليبيبا ولا مال ولا جاه!!

#في اليوم الثالث... قال يا جليبيب الا تتزوج!!!!
#فالتفت مستغرب من نداء النبي صل الله عليه وسلم!!!
قال ، قلت لك يا رسول الله من الذي يزوج جليبيبا ولا مال .. ولا جاه!!!!
#قال: يا جليبيب إذهب الى بيت فلان الانصَاري ،واخطب ابنته.. وقل ارسلني رسول الله ويقول لكم ..زوجوني ابنتكم!!!!
#وكانت الفتاة من اجمل نساء الانصار..من اجمل فتيات دور الانصار!!!!

#فذهب جليبيب وطرق الباب..يسلم عليكم النبي!!! ويقول زوجوني ابنتكم..
#فقال الاب: يــا جليبيب لا مال ولا جاه كيف نزوجك؟!!!
وصاحت الام بزوجها..
#ايزوج جليبيب وهو علي هذه الحال!!!لا مال!!! ولاجاه؟!
وابنتنا في موقعها وجمالها التي هي فيه!!!! رفضنا فلان وفلان لتتزوج جليبيبا!!!

#وتسمع الفتات المؤمنة حديثهم
فتاة العقيدة!!!، فتاة التوحيد!!! ،فتاة القرآن والسنة فتاة قيام الليل!!!
#ليست فتاة الدشوش وفتاة التلفازَ وفتات قارعة الطريق والمنتزهات والمحلقات...
تسمع الفتاة المؤمنة فتصرخ بوالديها من الداخل:
كـيــــف هـــــــــــذا؟؟؟!!!!
#اوترداني رسولِ رسولَ الله؟!! والله انــي اجزت زواجي!! وإنــي قبلت به زوجا

#قـالوا : يبنتــاه انظريه!!!!
انظري شكله!!انظري هندامه!!انظري ثوبه!! لا مال ولا جاه!؟
#قـالت: والله لآ ارد خـــاطب ارسله النبي عليه الصلاة والسلام !!!

#ويحضر، لعرسه تلك الليلهَ وبينما مراسيم الزواج على بساطتها تعقد.
إذ بمنادي الجهاد يصرخ .
#يــــــــا خيل الله اركبــي! ، #يا خيل الله اركبي...
وإذا بجليبيب رضي الله تعالى عنه يترك عروسه في زينتها في حلتها في ارق واجمل لحظة وصال ما بين رجل وامرأه ..ليلة الزفاف!!!
#وإذا به يسحب يده وكأن عقربا لدغته!! وينطلق كـالسهم من الرميح ويلتحق بصفوف الجيش نحو الغزوه ..
#ويقاتل مع الذين يقاتلون .. وتنجلي المعركه...

#ويأتي النبي عليه الصلاة والسلام..ويتفقد اصحابه من الشهداء فيعدد الصحـابة كــل الناس
الا جليبيبا. لا يذكره أحد!!!
و الله يا اخوة عيني تدمع من هذا الموقف
قال رسول الله :
الا تفقدون حبيبا!؟
قالو : مـن؟
قال: افقد حبيبي جليبيب!!!!
افقد حبيبي جليبيب!!!!!

#ويبحــث عنه النبي عليه الصلاة والسلام.
فيجده وقد تلوث بالدم ! وأصيب بجراحات بليغة وصار وجهه من طين الارض وترابها
#فينفض عن وجهه ويضع رأسه على فخذه الشريف.. قال:
جليـــبيب، جليببيب قتلت سبعا من الكفار ثم قتلت!!!
انت منــــي وأنا منك، أنت مني وأنا منك...انت مني وأنا منك!!!
#ثم أشاح برأسه صل الله عليه وسلم يمينا..قال اوتدرون لما أشحت بوجهي؟
قالوا: لما يا رسول الله
قال: والله رأيت زوجاته من الحور العين، يتسابقن الى
احتضانه!!!
#وأعرفه رجلا غيورا فأشحت بوجهي حتى لا يغار!!!!

#هذا جليبيب لا مال ولا جاه ، ترك زوجته في أجمل *لحظة وصال بين المرئ و زوجه!!
ونحن نحن!!!بكل اموالنا و ترفنا و بذخنا و اعلامنا و هيمنتنا مالذي قدمناه لدين الله !!!؟؟

#ألا خيل لله تركب!!!! #ألا خيل لله تركب!!!!

#و الله سنسأل فرادى و سيخزينا الله لخذلاننا لدينه !!!! وسيأتي علينا يوما نحتاج فيه لمن ينصرنا و لكن هيهات
من خذل دينه خذله الله
##########

الخطبة الثانيه
""""""""""
********
" لفته رائعة في اﻵية الكريمة :-
﴿ فأثابكم غمَّا بغمٍّ ﴾

النصیب یصیب و لو کان تحت جبلین ،
و غیر النصیب لا یصیب و لو کان بین الشفتین .
قال تعالى
﴿ فأثابكم غمَّا بغمٍّ ﴾
لم يقُل فأصابكم بل قال
.فأثابكم هل تخيلتم يومًا
أن الغمَ مثوبة ؟
يوماً ما
ستكتشف أن حُزنك
قد حماك من النار
وصبرُك أدخلك الجنة .
كلام جميل جدا
" إذا تخلى الناس عنك في كرب فاعلم أن الله يريد أن يتولى أمرك ، وكفى بالله وكيلاً .
تولى الله أمر يوسف
فأحوج القافلة في الصحراء للماء ليخرجه من البئر ،
ثم أحوج عزيز مصر للأولاد ليتبناه ، ثم أحوج الملك لتفسير الرؤيا ليخرجه من السجن ،
ثم أحوج مصر كلها للطعام ليصبح عزيز مصر ..
إذا تولى الله أمرك هيأ لك كل أسباب السعادة ،
وأنت لا تشعر
.......
فقط قل بصدق :-
{ وَأُفَوِّضُ أَمْرِي إِلَى اللَّه ِ} "
واسأله بحب واخلاص
وثقة ويقين.
########
))4((
لو كنا مؤمنين
الخرج كنا مستجاب الدعوة
الذي أن اقسم على الله لابره
واستجاب له
كأويس بن عامر
********
قال عمر :
إني سمعت رسول الله -
صلى الله عليه وسلم-
يقول :
(إن خير التابعين رجل يقال له أويس ،
وله والدة وكان به بياض ،
فدعا الله ،
فأذهبه عنه إلا موضع الدرهم في سرته .)

عن أسير بن جابر ، قال :
كان عمر بن الخطاب ،
إذا أتى عليه أمداد أهل اليمن سألهم :
أفيكم أويس بن عامر ؟
حتى أتى على أويس
فقال :
أنت أويس بن عامر ؟
قال : نعم .
قال :
من مراد ثم من قرن ؟
قال : نعم .
قال :
فكان بك برص ،
فبرأت منه إلا موضع درهم؟
قال : نعم
قال :
ألك والدة؟
قال نعم .
قال :
سمعت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول :
" يأتي عليكم أويس بن عامر مع أمداد اليمن من مراد ثم من قرن ، كان به برص فبرأ منه إلا موضع درهم ، له والدة ،
هو بها بر ،
لو أقسم على الله لأبره ،
فإن استطعت أن يستغفر لك فافعل " فاستغفر لي .
قال : فاستغفر له .
فقال له عمر :
أين تريد؟
قال : الكوفة .
قال :
ألا أكتب لك إلى عاملها؟
قال :
أكون في غبرات الناس أحب إلي
.########
avatar
الشيخ حسنى شتيوى
Admin
Admin

عدد المساهمات : 337
تاريخ التسجيل : 17/09/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى