علمنى رسول الله 37الا ادحر جهدا لنصرة دين الله فى الحياة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

علمنى رسول الله 37الا ادحر جهدا لنصرة دين الله فى الحياة

مُساهمة  الشيخ حسنى شتيوى في الخميس يوليو 30, 2015 7:35 am


علمنى رسول الله الا ادحر جهدا لنصرة دين الله فى الحياة
###############################
الحمـد لله الذى
##############
أنزل على عبده الكتـاب...
أظـهر الحـق بالـحـق و أخـزى الأحـزاب...
و أتم نوره ... و جعل كـيد الكافـرين فى تباب


نـحـمده تـبارك و تعـالى
#################
عـلى المسـببـات و الأسباب...
و نعـوذ بنـور وجهـه الكـريـم مـن المـؤاخـذة و العتاب...
و نسـألـه السـلامـة مـن الـعـذاب و سـوء الحسـاب...

و أشـهد أن لا إلـه إلا الله الـعـزيـز الـوهـاب...
##############################
المـلك فـوق كـل المـلوك و رب الأربـاب ...
الحكـم العـدل يـوم يكشـف عن سـاق و توضـع الأنساب...
غـافـر الـذنب و قـابـل التـوب شـديـد الـعـقـاب...
خـلق النـاس مـن آدم و خـلـق آدم مـن تـراب...
خـلـق المـوت و الحيـاة لـيبـلونا و إليـه الـمـآب...
فمـن عمـل صالحـا فلنفسـه و الله عنـده حسن الثـواب...
و مـن أسـاء فـعليـها و مـا متـاع الـدنيـا إلا سـراب...

وأشـهد أن سيـدنا محمـدا عبـده و رسـولـه المستغفـر التـواب...
#######################################
المعصوم صـلى الـلـه عـليـه و سـلـم فـى الـشيبـة و الـشـبـاب...
خـلـقـه الكـتاب
و رأيـه الـصـواب
و قـولـه فـصـل الخـطاب...

قـدوة الأمـم
و قـمـة الـهـمـم
و درة المـقـربـين و الأحبـاب...

عرضـت عليـه الدنيـا بكنـوزها فـكان بـلاغـه منـها كـزاد الـركـاب...
ركـب البعـير
و نـام عـلى الحصير
وخصـف نعـلـه
و رتـق الـثيـاب...

أضاء الدنيا بسنته
وأنقذ الأمة بشفاعته
وملأ للمؤمنين براحته من حوضه الأكواب...
اللـهـم صـل و سلـم و بـارك عليـه و عـلى الآل و الأصحـاب ...
مـا هبـت الـريـاح بـالبشـرى و جـرى بـالخـير السحـاب...
وكـلمـا نـبـت مـن الأرض زرع أو أيـنـع ثمـر و طـاب...

أمـا بـعـد
#############

قال تعالى:
فكلوا مما غنمتم حلالا طيبا. والغنيمة اكتساب.

وقال تعالى:
فاضربوا فوق الأعناق واضربوا منهم كل بنان. والضرب عمل.

وقال:
فامشوا في مناكبها وكلوا من رزقه.

وقال تعالى:
يا أيها الذين آمنوا خذوا حذركم.

وقال:
وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة ومن رباط الخيل.


وقال صلى الله عليه وسلم:
لأن يأخذ أحدكم حبله فيأتي بحزمة حطب على ظهره فيبيعها فيكف الله بها وجهه
خير له من أن يسأل الناس أعطوه أو منعوه.


خدمة المسلمين من الايمان
##################
وقال صلى الله عليه وسلم
" من نفّس عن مؤمن كُربةً مِن كُرَبِ الدينا نفّس الله عنه كربة من كرب يوم القيامة
ومن يَسّر على مُعسِرٍ يسَّر الله عليه في الدنيا والآخرة
ومن ستر مسلما ستره الله في الدنيا والآخرة
والله في عون العبد ما كان العبد في عون أخيه "
اهـ . رواه مسلم.


بل قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
" لا تَحْقِرَنَّ من المعروف شيئا ولو أن تلقى أخاك بوجهٍ طَلِق "
اهـ رواه مسلم،
وهذا يا أخي المسلم من أسهل الحسنات، أى أن تلقى أخاك المسلم بوجه طَلِقٍ بشوش فيدخل السرور على قلبه.

ثق بنفسك وقم
##########
قوموا فموتوا على ما مات عليه
فماذا يغنى الحزن واليأس

اصدق ربك وقم
##########
إِنَّ الَّذِينَ يَخْشَوْنَ رَبَّهُمْ بِالْغَيْبِ لَهُمْ مَغْفِرَةٌ وَأَجْرٌ كَبِيرٌ
يا تعيس
لا تكن بين الناس قديس
وفى خلواتك إبليس


الْمُتعَـلِّق بالله
جَـبَر الله كَسْره،
وَأصْلَح الله أمْره،
وَرفعَ الله قََـدره
والدليل
حِينَـمَا أعْطَاه أَعْظَـم عطِيَّـة وَهِي: التَّـعَـلّـق بِالله سُبْحَانه وَتعالَى..


فلا تقنع بما دون النجوم
فلو كانت همة أحدكم الثريا لنالها

القصة الاولى فى العطاء واستنفار القدراة الربانية
#############################
بلغوا عني ولو آية
شاب نشأ على المعاصي ..
تزوج امرأة صالحة فأنجبت له مجموعة من الأولاد من بينهم ولد أصم أبكم ..
فحرصت أمه على تنشئته نشأة صالحة فعلمته الصلاة والتعلق بالمساجد منذ نعومة أظفاره ..
وعند بلوغه السابعة من عمره صار يشاهد ما عليه والده من انحراف ومنكر فكرر النصيحة بالإشارة لوالده للإقلاع عن المنكرات والحرص على الصلوات ولكن دون جدوى ..
وفي يوم من الأيام جاء الولد وصوته مخنوق ودموعه تسيل ووضع المصحف أمام والده وفتحه على سورة مريم ووضع أصبعه على قوله تعالى
" يا أبت إني أخاف أن يمسك عذاب من الرحمن فتكون للشيطان ولياً " ،
وأجهش بالبكاء .
فتأثر الأب لهذا المشهد وبكى معه ..
وشاء الله سبحانه أن تتفتح مغاليق قلب الأب على يد هذا الابن الصالح ..
فمسح الدموع من عيني ولده ، وقبّله وقام معه إلى المسجد .
وهذه ثمرة صلاح الزوجة فاظفر بذات الدين تربت يداك ..



لا تستقل بنفسك وقم لبناء امتك واصبر ولاتياس
##############################
بينما كانت ابنة "هولاكو"- قائد التتار- تتجول فى شوارع بغداد رأت حشداً غفيرا من الناس يجتمعون بمجلس أحد العلماء، فسألت متعجبة: ما هذا؟!
فأخبروها أنه رجل من علماء الدين الذين يلتف الناس حولهم، فأمرت أن يأتوها به مربوط الرجلين واليدين بعمامته وحافي القدمين.. ففعلوا ووضعوه أمامها..
سألته: أنت رجل الدين؟!
فقال: نعم
قالت: إن الله يحبنا ولا يحبكم؛ فقد نصرنا عليكم ولم ينصركم علينا، وقد علمت أن الله تعالى قال: "والله يؤيد بنصره من يشاء"!
فلم يجب العالم وأشترط لأن يرد على كلامها أن يفكوا قيده وأن يجلس على كرسي مثلها، فوافقت على شرطه وأعادت عليه الكلام..
فقال لها: أتعرفين راعى الغنم؟!
قالت: كلنا يعرفه.
فقال: أليس ما عنده غنم؟!
قالت: بلى
قال: ألا يوجد بين رعيته بعضاً من الكلاب؟!
قالت: بلى
قال: وما عمل الكلاب؟!
قالت: تحرس له غنمه وتعيد له الغنم الشاردة حتى ولو أصابتها بجروح إذا امتنعت وأبت..!
قال لها: إنما مثلنا ومثلكم كذلك، فالله تعالى هو الراعي ونحن الغنم وأنتم الكلاب، فلما شردنا عن أوامر ربنا سلط الله تعالى الكلاب علينا ليردونا إليه مرة أخرى!!

الخطبة الثانية
#########
قم لله عاملا وبالايمان متحرزا والله معك
###########################
يبكى عمر ابن الخطاب رضى الله عنه عند موته
فقيل له مايبكيك يابا حفض ؟
فقال اخاف ان اكون قد اتبت بذنب
احسبه هينا وهو عند الله عظيم

واخيرا استر طاعتك كما تستر معصيتك تنجوا من الدنيا وتفز بالاخرة
############################################
هذه قصة لطيفة وجميلة ذكرها ابن القيم رحمه الله في إغاثة اللهفان
يقول:
عن جعفر بن زيد قال: خرجنا في غزاة إلى كابول ،
-تصور، المسلمون وصلوا إلى كابول منذ قديم الزمان- خرجنا في غزاة إلى كابول
وفي الجيش صلة بن أشيم وكان أحد الصالحين،
فنزل الناس عند العتمة، فصلوا، ثم اضطجع هو
فقلت: لأرمقن عمله فأنظر ماذا يصنع هذه الليلة،
فالتمس غفلة الناس - الناس ناموا وغفلوا- حتى إذا قلت هدأت العيون
وثب، فدخل غيضة - مكان ملتف بالأشجار وخفي- قريباً منا ودخلت على إثره،
فتوضأ ثم قام يصلي
وجاء أسد - من أسود الغابة الموجودة- وجاء أسد حتى دنا منه،
فصعدت في شجرة -المراقب خاف-
قال جعفر بن زيد : فتراه التفت أو عده جرواً فلما سجد قلت: الآن يفترسه،
فجلس من السجود ثم سلم،
ثم حدثه حديثا
فولىا السبع بعيد
فلما اصبح قصصة عليه مارايت وقلت له بالله ان لم تخبرنى بما قلته للاسد افضح امرك
فاقسم على الا افعل ثم قال لى قلت له
أيها السبع! ان كنت مامور فاقضى ما امرة به وان كنت غيرا ذلك افطلب الرزق من مكان آخر،
فولى وإن له لزئير، تصدع الجبال منه،
قال: فما زال ذلك يصلي حتى كان عند الصبح جلس - لما صار قريباً من الصبح - فحمد الله بمحامد
ثم قال: اللهم إني أسألك أن تجيرني من النار،
فمثلي لا يجترئ أن يسألك الجنة -
طبعاً هذا تواضع من العبد، وذلة بين يدي الله، لكن هذا لا يعني أن الإنسان لا يسأل الله عز وجل الجنة بل الرسول صلى الله عليه وسلم علمنا أن نسأل الله الفردوس الأعلى، لكن في بعض الأحيان، قد يكون العبد فيه تواضع وذلة بين يدي الله لدرجة أنه يقول: مثل هذا الكلام تعبيراً عن تواضعه-
قال: ثم رجع وأصبح كأنه بات على الحشايا،
وأصبحت وبي من الفزع شيء الله به عالم.



دعاء
#####
اللهم إني أستغفرك لكل ذنب
.. خطوت إليه برجلي
.. أو مددت إليه يدي
.. أو تأملته ببصري
.. أو أصغيت إليه بأذني
.. أو نطق به لساني
.. أو أتلفت فيه ما رزقتني
ثم استرزقتك على عصياني فرزقتني
ثم استعنت برزقك على عصيانك
.. فسترته علي
وسألتك الزيادة فلم تحرمني
ولا تزال عائدا علي بحلمك وإحسانك
.. يا أكرم الاكرمين
اللهم إني أستغفرك من كل سيئة
ارتكبتها في بياض النهار وسواد الليل
في ملأ وخلاء
وسر وعلانية
.. وأنت ناظر إلي
اللهم إني أستغفرك من كل فريضة
أوجبتها علي في آناء الليل والنهار
تركتها خطأ أو عمدا
أو نسيانا أو جهلا
وأستغفرك من كل سنة من سنن
سيد المرسلين وخاتم النبيين
سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم
تركتها غفلة أو سهوا
أو نسيانا أو تهاونا أو جهلا
أو قلة مبالاة بها
.. أستغفر الله .. وأتوب إلى الله
مما يكره الله
قولا وفعلا .. وباطنا وظاهرا

avatar
الشيخ حسنى شتيوى
Admin
Admin

عدد المساهمات : 306
تاريخ التسجيل : 17/09/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى