علمنى رسول الله 3

اذهب الى الأسفل

علمنى رسول الله 3

مُساهمة  الشيخ حسنى شتيوى في الجمعة أغسطس 01, 2014 1:08 pm


الحمد لله رب العالمين
##############
الحمد لله
الذي خلق اللوح والقلم..
وخلق الخلق من العدم..
ودبر الأرزاق والآجال بالمقادير وحكم..
وجمل الليل بالنجوم في الظُلَمّ.

الحمد لله
#############
الذي علا فقهر
. ومَلَكَ فقدر..
وعفا فغفر..
وعلِمَ وستر..
وهزَمَ ونصر..


أشهد ان لا اله الا الله وحده لا شريك له .
###########################
شهدة بوحدانيته
الكواكب فى شروقها والغروب
وشهدة بقدرته
الخلائق كلها بالعقول والقلوب
يفعل
مايشاء بقدرتة
ويتحكم
فى الامور بعظمته
فلاراد
لحكمة ولامعقب لارادة
############
حاسبت نفسي فلم اجد صالحا      الا رجائي رحمه الرحمن      
ووزنت اعمالي علي فلم اجد      في الامر الا خفة الميزان      
وظلمت نفسي في فعالي كلها         ويحي اذن من وقفة الديان      
  يا ايها الاحباب اني راحل      مهما يطل عمري فاني فان    
 يارب ان لم ترض الا ذا تقي        فمن للمسيء المذنب الحيران
##############


واشهدان محمدا حبيبه ومصطفاه
#####################
أرسله الله رحمة للعالمين؛
فشرح به الصدور،
وأنار به العقول،
وفتح به أعينًا عميًا،
وآذانًا صمًا،
وقلوبًا غلفًا،

انشـق لـه القمـر
###########
وبـكى لـ فراقـه الشجـر
وسبـح فـي يده الحجر
انــه سيد البشر

###############
من أين أبدأ
مــن أينَ أبدأ في مديح محمـــــــدٍ ؟
لاالشعرُ ينصفهُ ولا الأقلامُ

هو صاحبُ الخلق الرفيع على المدى
هو
قائدٌ للمسلمينَ همـــــــامُ

هو سيدُ الأخلاق دون منافـــــــــس
هو
ملهمٌ هو قائدٌ مقــــــدام

مــــــاذا نقولُ عن الحبيبِ المصطفى
فمحمدٌ للعالمينَ إمــــــــــامُ

مـــــــاذا نقولُ عن الحبيـبِ المجتبى
في وصفهِ تتكسرُ الأقــــلامُ

لو يعرفونَ محمداَ
وخصـــــــــــالهُ لهتفوا له
ولأسلمَ

لا عشنا إن لــم ننتـصر لمحـمـدٍ يوماً
لأن المسلمينَ كــــــرامُ

يا سيدَ
الثقلين يا نورَ الهــــــــدى
مــــــاذا أقولُ تخونُنُي الأقلام

الله أثنى عليك في آياتـــــــــــــــــهِ
والمدحُ في
آياتـــــــــــهِ
إفحـــــــامُ

صلى عليك
الله يانور الـــــــهـــدى مـــــا دارت الأفلاكُ والأجــــــرامُ
صلى
عليكَ الله ياخيرَ الــــــــــورى مـــــا مرت الساعاتُ والأيــــــــامُ

################
يقول الصادق صلي الله عليه وسلم
"من قال لا حول ولا قوة الا بالله
كانت له دواء من تسع وتسعين داء ايسرها..
الهم"
#########################

أوحى الله إليه يا موسى!..
##################
الفقير من ليس له مثلي كفيل ،
والمريض من ليس له مثلي طبيب ،
والغريب من ليس له مثلي انيس
##############

انتهى رمضانُ،
##############
فرأينا أناسًا على العبادةِ استقاموا، وعلى عملِ الخيرِ والبرِّ استمرُّوا، وعلى جليلِ الطاعةِ داوموا،
وهذا ديدنُ المؤمنين إذ المؤمنُ لا يعرفُ العبادةَ في زمنٍ، ثم ينفكُّ عنها، أو ينشطُ لها في أوان، ثم يَهجرُها،
إذ المرادُ من العبدِ ما قصدَه الله من عباده فيما خَلقَهم له
أن يَعبدوه وحده لا شريكَ له، وأنْ تدومَ عبادتُهم له
قال الله تعالى
{ قُلْ إِنَّ صَلاَتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ}
وقال تعالى
{ وَأُمِرْنَا لِنُسْلِمَ لِرَبِّ الْعَالَمِينَ}


قال الحسنُ البصريُّ رحمه الله
##############
"إنَّ الله لمْ يجعلْ لعملِ المؤمنِ أَجلاً دونَ الموتِ ثُمَ قرآ
{ وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ }
فليس للعبادةِ والاستقامةِ تاريخُ صلاحية، أو أوانُ انقطاع، أو زمنُ نهايةٍ، قبلَ أَنْ تضعَ الرُّوحُ عصى الترحالِ، أو تُسلِمَ الحالَ إلى باريها
يقول الله تعالى
{ إِنَّ الَّذِينَ قَالُوا رَبُّنَا اللَّهُ ثُمَّ اسْتَقَامُوا تَتَنَزَّلُ عَلَيْهِمُ الْمَلائِكَةُ أَلاَّ تَخَافُوا وَلاَ تَحْزَنُوا وَأَبْشِرُوا بِالْجَنَّةِ الَّتِي كُنْتُمْ تُوعَدُونَ }

هكذا يكونُ المسلِمُ مستمرًّا مداومًا متابعًا،
لا يَروغُ روغانَ الثعالب
أولئكَ الذينَ يعبدونَ اللهَ شهرًا، ويهجرونَ العبادةَ أشهرًا،
أو يعبدونَ اللهَ في مكان، ثُمْ يَقلِبونَ العبادَةَ إلى معصيةٍ في مكانٍ آخرَ،
أو يعبدونَ الله مع قومٍ، وإذا خَالطوا أقوامًا آخرين، تركوا العبادة،
مع أن الواجب على المسلمُ أن يعبدُ ربَّه في رمضانَ وفي سائرِ الشُّهور، وفي مكَّة وفي بلادِ الإسلامِ وغيرِها، ومعَ المسلمينَ، ومعَ غيرِهم،
فرَبُّ الأزمنةِ واحدٌ،
وربُّ الأمكنةِ واحدٌ،
وربُّ الأقوامِ واحد
فالمقصودُ مِنَ المسلمِ المداومةُ على العملِ والاستمرارُ على الطاعة، حتى يلقى اللهَ ثابتًا عليها
قالَ الله تعالى
{ فَاسْتَقِمْ كَمَا أُمِرْتَ وَمَنْ تَابَ مَعَكَ وَلاَ تَطْغَوْا }
وقال تعالى
{ فَاسْتَقِيمُوا إِلَيْهِ وَاسْتَغْفِرُوهُ }

وقالَ النبي صلَّى الله عليه وسلَّم لرجلٍ
######################
جاءَه يطلبُه النصيحةَ، ويستهديهَا قلْ
( آمنتُ بالله، ثم استقم)
ليس في الدِّين راحةٌ، أو إجازةٌ أو انقطاعٌ،

قيل للإمامِ أحمد رَحِمهُ الله
#################
يا إمامُ متى الراحة؟ قالَ: عندَ أوَّل قدمٍ نضعُهَا في الجنَّة.


نكمل اليوم هذه السلسة المباركة
علمنى رسول الله واللقاء الثامن
###################


(1)
علمنى رسول الله ان
الإسلام مدرسة تربوية وأخلاقية
يتعلم فيها المسلم أسس الأخلاق ومبادئها القويمة
##############################
فهو دين قد جاء ليعلي من شأن الأخلاق ,
قال سبحانه
#######
\" وَلَا تَسْتَوِي الْحَسَنَةُ وَلَا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ (34)
وَمَا يُلَقَّاهَا إِلَّا الَّذِينَ صَبَرُوا وَمَا يُلَقَّاهَا إِلَّا ذُو حَظٍّ عَظِيمٍ (35)
سورة فصلت ,
ووصف سبحانه نبي الإسلام محمد صلى الله عليه وسلم بالخلق العظيم ,
قال تعالى
#######
\" وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ (4)
سورة القلم
.
وعَنْ يَزِيدَ بْنِ بَابَنُوسَ ، قَالَ : دَخَلْنَا عَلَى عَاثِشَةَ ، فَقُلْنَا : يَا أم الْمُؤْمِنِينَ ،
#############################
مَا كَانَ خُلُقُ رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم ؟ قَالَتْ :
كَانَ خُلُقُهُ الْقُرْانَ تَقْرَؤُنَ سُورَةَ الْمُؤْمِنِينَ ؟ قَالَتِ : اقْرَاْ :
( قَدْ افْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ ) قَالَ يَزِيدُ : فَقَرَاْتُ : قَدْ افْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ - إِلَى : لِفُرُوجِهِمْ حَافِظُونَ .)
قَالَتْ :
كَانَ خُلُقُ رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم.
أخرجه البخاري في (الأدب المفرد)

بل كان الهدف الاسمي من بعثته صلى الله عليه وسلم إتمام مكارم الأخلاق ,
فعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ ، قَالَ :
قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم
#####################
إِنَّمَا بُعِثْتُ لأُتَمِّمَ صَالِحَ الأَخْلاَقِ.
"البُخاري\"  273 .

وعَنْ عَائِشَةَ ، رَحِمَهَا اللَّهُ ، قَالَتْ :
##############################
سَمِعْتُ رَسُولَ اللهِِ صلى الله عليه وسلم يَقُولُ:
إِنَّ الْمُؤْمِنَ لَيُدْرِكُ بِحُسْنِ خُلُقِهِ دَرَجَةَ الصَّائِمِ الْقَائِمِ
.أخرجه أحمد 6/64 الألباني : صحيح ، المشكا

ولقد كان من دعاء النبي صلى الله عليه وسلم
###########################:
\" اللهُمَّ أَحْسَنْتَ خَلْقِي فَحَسِّنْ خُلُقِي \".
والأخلاق التي نتعلمها من الإسلام هي سلوكيات المسلم مع ربه وخالقه , وسلوكياته مع نفسه , وسلوكياته مع جميع الناس من حوله , وكذا سلوكياته مع جميع الكائنات التي تعيش معه في الكون.


وفي رواية قال جابر
##############
كنا مع رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّم بذات الرقاع فإذا أتينا على شجرة ظليلة تركناها لرَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّم،
فجاء رجل من المشركين وسيف رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّم معلق بالشجرة فاخترطه
فقال:
تخافني؟ قال : لا
فقال: فمن يمنعك مني؟
قال اللَّه ،
فسقط السيف من يده فأخذ رَسُول اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّم السيف فقال:
من يمنعك مني؟ فقال: كن خير آخذ.
فقال:
تشهد أن لا إله إلا اللَّه وأني رسول اللَّه؟
قال:
لا ولكني أعاهدك أن لا أقاتلك ولا أكون مع قوم يقاتلونك.
فخلى سبيله،
فأتى أصحابه فقال:
جئتكم من عند خير الناس

ومن النماذج الدالة على  سماحة الصحابة رضي الله عنهم
####################################
•   ما رواه الإمام الترمذي في السنن  
عن مُجاهدٍ أنَّ عبدَ اللهِ بنَ عمرو ذُبحتْ لهُ شاةٌ في أهلهِ فلمَّا جاءَ قال
أهديتُمْ لجارنَا اليهوديِّ؟
أهديتُمْ لجارنا اليهوديِّ؟ سمعتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيهِ وسَلَّم يقول:
(ما زالَ جبريلُ يُوصِيني بالجارِ حتَّى ظننتُ أنَّهُ سيورِّثُهُ)

•   وحين مر أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه
######################################
بشيخ من أهل الذمة يقف على الأبواب يسأل الناس قال :
ما أنصفناك أن كنا أخذنا المال في شبيبتك وضيعناك في شيبك
ثم أجرى عليه من بيت مال المسلمين ما يصلحه


(2)
فالإسلام علمني ورسول الله اخبرنى
أن أعبد الله تعالى حق العبادة ولا أشرك به شيئا ولا أتخذ غيره ناصراً وولياً
###########################################
قال تعالى
#######
قُلْ أَغَيْرَ اللَّهِ أَتَّخِذُ وَلِيًّا فَاطِرِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَهُوَ يُطْعِمُ وَلَا يُطْعَمُ قُلْ إِنِّي أُمِرْتُ أَنْ أَكُونَ أَوَّلَ مَنْ أَسْلَمَ وَلَا تَكُونَنَّ مِنَ الْمُشْرِكِينَ (14)

سورة الأنعام .
وقال سبحانه
########
\"وَأَنْ أَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفًا وَلَا تَكُونَنَّ مِنَ الْمُشْرِكِينَ (105)
وَلَا تَدْعُ مِنْ دُونِ اللَّهِ مَا لَا يَنْفَعُكَ وَلَا يَضُرُّكَ فَإِنْ فَعَلْتَ فَإِنَّكَ إِذًا مِنَ الظَّالِمِينَ (106)
وَإِنْ يَمْسَسْكَ اللَّهُ بِضُرٍّ فَلَا كَاشِفَ لَهُ إِلَّا هُوَ وَإِنْ يُرِدْكَ بِخَيْرٍ فَلَا رَادَّ لِفَضْلِهِ يُصِيبُ بِهِ مَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ وَهُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ (107)

وعن قَتَادَة ، قَالَ : حَدَّثَنَا أَنَسُ بْنُ مَالِكٍ ؛
أَنَّ نَبِيَّ اللهِ صلى الله عليه وسلم كَانَ فِي بَعْضِ أَسْفَارِهِ ، وَرَدِيفُهُ مُعَاذُ بْنُ جَبَلٍ ، لَيْسَ بَيْنَهُمَا غَيْرُ آخِرَةِ الرَّحْلِ ،
إِذْ قَالَ نَبِيُّ اللهِ صلى الله عليه وسلم : يَا مُعَاذَ بْنَ جَبَلٍ ، قَالَ : لَبَّيْكَ يَا رَسُولَ اللهِ وَسَعْدَيْكَ ، ثُمَّ سَارَ سَاعَةً ، ثُمَّ قَالَ : يَا مُعَاذَ بْنَ جَبَلٍ ، قَالَ :
لَبَّيْكَ يَا رَسُولَ اللهِ وَسَعْدَيْكَ ، قَالَ : هَلْ تَدْرِي مَا حَقُّ اللهِ ، عَزَّ وَجَلَّ ، عَلَى الْعِبَادِ ؟ قَالَ : اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَعْلَمُ ، قَالَ : فَإِنَّ حَقَّ اللهِ عَلَى الْعِبَادِ أَنْ يَعْبُدُوهُ وَلاَ يُشْرِكُوا بِهِ شَيْئًا ،
قَالَ : فَهَلْ تَدْرِي مَا حَقُّ الْعِبَادِ عَلَى اللهِ ، إِذَا هُمْ فَعَلُوا ذَلِكَ ؟ قَالَ : اللَّهُ وَرَسُولُهُ أَعْلَمُ ، قَالَ : فَإِنَّ حَقَّهُمْ عَلَى اللهِ ، عَزَّ وَجَلَّ ، أَنْ لاَ يُعَذِّبَهُمْ.
أخرجه أحمد و في صحيح الجامع .

فهم الصحابى معنى العبودية الخالصة لله وحدة
فعبد ربه كانه يراه
##############
قصة الراعي مع عبد الله بن عمر
وهي من أعجب القصص التي تدل على هذا المعنى ،
إذ سار عبد الله بن عمر رضي الله عنهما ومعه بعض إخوانه
فلقي راعي غنم فقال له ابن عمر:
بعنا شاة من هذه الغنم ، فقال : إنها ليست لي إنها لسيدي ،
فقال ابن عمر : قل لسيدك أكلها الذئب ،
فقال الراعي: فأين الله؟
فبكى ابن عمر رضي الله عنه وظل يردد :
فأين الله؟ ثم ذهب إلى سيده فاشتراه وأعتقه ، واشترى الغنم ووهبها له ،
فانظر كيف عف عن شاة واحدة فأعتق ووهبت له الشياه كلها!!.


دخل أحد الصالحين مسجداً ليصلى
######################
فرأى صبياً لم يتجاوز الحادية عشرة من عمره قائماً يصلى فى خشوع تام
تقدم الرجل الصالح وسأله : ابن من أنت ؟
فأجاب الصبى : ابن رجل مات شهيداً فى إحدى المعارك
فقال الرجل الصالح : أترضى أن تكون لى ولداً وأكون لك أباً ؟
قال الصبى : هل تطعمنى إذا جعت ؟
فقال الرجل الصالح : نعم .
قال الصبى : هل تسقينى إذا عطشت ؟
فقال الرجل الصالح : نعم .
فقال الصبى : هل تكسونى إذا عريت ؟
فقال الرجل الصالح : نعم .
فقال الصبى : هل تحيينى إذا مت ؟
فدهش الرجل الصالح ! وقال هذا ما ليس إليه سبيل!
فأشاح الصبى بوجهه وقال :
(( فاتركنى إذن للذى خلقنى ثم يرزقنى ثم يميتنى ثم يحيينى))
فانصرف الرجل وهو يقول : لعمرى من توكل على الله كفاه !!
**** ربنا توكلنا فى كل أمورنا عليك فاصرف عنا شر ما قضيت انت الحى الذى لا يمت ولا حول ولا قوة الا بالله العلى العظيم



قال البارودي :
دِينِي الْحَنِيفُ، وَرَبِّيَ اللَّهُ * * * وَ شهادتي أنْ ليسَ إلاَّ هو
لاَ جَاهَ لِي إِلاَّ بِطَاعتِهِ * * * وَلَنِعْمَ عُقْبَى الطَّاعَة ِ الْجَاهُ
أَنَا خَاشِعٌ لِجَلاَلِ قُدْرَتِهِ * * * مُتَقَلِّبُ الْجَنْبَيْنِ أَوَّاهُ
إِنْ تَاهَ غَيْرِي بِالزَّمَانِ، فَلِي * * * قلبٌ بذكرِ اللهِ تياهُ


(3)
الإسلام علمني ورسول الله اخبرنى  
أن أراقب الله تعالى وأخشاه حق خشيته
########################
قال تعالى
#######
\" فَلَا تَخْشَوْهُمْ وَاخْشَوْنِي وَلِأُتِمَّ نِعْمَتِي عَلَيْكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ (150)
سورة البقرة.
وقال سبحانه
########
\"الَّذِينَ يُبَلِّغُونَ رِسَالَاتِ اللَّهِ وَيَخْشَوْنَهُ وَلَا يَخْشَوْنَ أَحَدًا إِلَّا اللَّهَ وَكَفَى بِاللَّهِ حَسِيبًا (39)
سورة الأحزاب.
وعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ
#########
قَالَ: كُنْتُ خَلْفَ رَسُولِ الله ، صلى الله عليه وسلم ، يَوْمًا فَقَالَ : يَا غُلأَمُ ، إني أعلمك كَلِمَاتٍ : احْفَظِ اللَّهَ يَحْفَظْكَ ، احْفَظِ اللَّهَ تَجِدْهُ تُجَاهَكَ ، إذا سَأَلْتَ ، فَاسْأَلِ اللَّهَ ، وإذا اسْتَعَنْتَ فَاسْتَعِنْ بِالله ،
وَاعْلَمْ أَنَّ الأمة لَوِ اجْتَمَعَتْ عَلَى أَنْ يَنْفَعُوكَ بشيء ، لَمْ يَنْفَعُوكَ إلا بشيء قَدْ كَتَبَهُ اللَّهُ لَكَ ، وَلَوِ اجْتَمَعُوا عَلَى أَنْ يَضُرُّوكَ بشيء ، لَمْ يَضُرُّوكَ إلا بشيء قَدْ كَتَبَهُ اللَّهُ عَلَيْكَ ،
رُفِعَتِ الاقْلأَمُ ، وَجَفَّتِ الصُّحُفُ.
أخرجه أحمد  والتِّرْمِذِيّ\" و في صحيح الجامع .

من اجمل ماقرات فى
خشية الله
من ترك شيئا لله عوضه الله خيرا منه!!
############################
ترك الحرام فخرج من جسده المسك
كان هناك شابا يبيع القماش
( ويضعه على ظهره ويطوف بالبيوت ويسمونه (فرقنا
(وكان مستقيم الأعضاء جميل الهيئة من راه أحبه لما حباه الله من جمال ووسامة زائدة على الآخرين
. وفي يوم من الأيام وهو يمر بالشوارع والأزقة والبيوت رافعا صوته "فرقنا" إذ أبصرته إمرأة فنادته فجاء إليها وأمرته بالدخول إلى داخل البيت
وأعجبت به وأحبته حبا شديدا وقالت له : إنني لم أدعوك لأشتري منك . .
وإنما دعوتك من أجل محبتي لك ولا يوجد في الدارأحد ودعته إلى نفسها
فذكرها بالله وخوفها من أليم عقابه . . ولكن دون جدوى . .
فما يزيدها ذلك إلا إصرارا .وأحب شيء إلى الإنسان ما منعا . .
فلما رأته ممتنعا من الحرام قالت له :
إذا لم تفعل ما أمرك به صحت في الناس وقلت لهم دخل داري ويريد أن ينال من عفتي وسوف يصدقون الناس كلامي لأنك داخل بيتي
. . فلما رأى إصرارها على الإثم والعدوان . قال لها :
هل تسمحين لي بالدخول إلى الحمام من أجل النظافة ففرحت بما قال فرحا شديدا . .
وظنت أنه قد وافق على المطلوب
. . فقالت : وكيف لا ياحبيبي وقرة عيني . إن هذا لشيء عظيم
. . . ودخل الحمام وجسده يرتعش من الخوف والوقوع في وحل المعصية. .
فالنساء حبائل الشيطان وما خلى رجل بامرأة إلا وكان الشيطان ثالثهما . .
يا إلهي ماذا أعمل دلني يا دليل الحائرين .
وفجاءة جاءت في ذهنه فكرة. فقال : إنني أعلم جيدا :
إن من الذين يظلهم الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله رجل دعته إمرأة ذات منصب وجمال فقال :
إني أخاف الله وأعلم : إن من ترك شيئا لله عوضه الله خيرا منه . .
ورب شهوة تورث ندما إلى آخر العمر. .
وماذا سأجني من هذه المعصية غيرأن الله سيرفع من قلبي نور الإيمان ولذته .
. لن أفعل الحرام . .
ولكن ماذا سأفعل هل أرمي نفسي من النافذة لا أستطيع ذلك .. فإنها مغلقة جدا ويصعب فتحها
.. إذا سألطخ جسدي بهذه ا لقاذورات والأوساخ فلعلها إذا رأتني على هذه الحال تركتني وشأني . .
وفعلا صمم على ذلك الفعل الذي تتقزز منه النفوس
. . مع أنه يخرج من النفوس ! ثم بكى وقال :
رباه إلهي وسيدي خوفك جعلني أعمل هذا العمل . . فأخلف علي خير
. .وخرج من الحمام فلما رأته صاحت به : أخرج يا مجنون ؟
فخرج خائفا يترقب من الناس وكلامهم وماذا سيقولون عنه . .
وأخذ متاعه والناس يضحكون عليه في الشوارع حتى وصل إلى بيته
وهناك تنفس الصعداء وخلع ثيابه ودخل الحمام واغتسلغسلا حسنا ثم ماذا
. . هل يترك الله عبده ووليه هكذا . . لا أيها الأحباب. .
فعندما خرج من الحمام عوضه الله شيئا عظيما بقي في جسده حتى فارق الحياة وما بعد الحياة
. . لقد أعطاه الله سبحانه رائحة عطرية زكية فواحة كعطر المسك تخرج من جسده .
. يشمها الناس على بعد عدة مترات وأصبح ذلك لقبا له .
. "المسكي " فقد كان المسك يخرج من جسده . . وعوضه الله بدلا من تلك الرائحة الي ذهبت في لحظات رائحة بقيت مدى الوقت
. . وعندما مات ووضعوه في قبره . . كتبوا على قبره هذا قبر"المسكي "
وهكذا أيها الإنسان المسلم . . الله سبحانه لا يترك عبده الصالح هكذا . . بل يدافع عنه .
. إن الله يدافع عن الذين آمنوا . . الله سبحانه يقول
(ولئن سألني لأعطينه . . فاين السائلين )
. أيها العبد المسلم :
من كل شيء إذاضيعته عوض ومامن الله إن ضيعته عوض الله سبحانه .
. يعطي على القليل الكثير. .أين الذين يتركون المعاصي ويقبلون على الله حتى يعوضهم خيرا مما أخذ منهم .
يستجيبون لنداء الله ونداء رسوله ونداء الفطرة.


قال الشاعر :
أنا الإسلام رباني * * * وبالإيمان غذاني
وفجر كل عاطفتي * * * وأجج نار وجداني
فلست أهاب أو أخشى * * * سوى ربي ودياني



(4)
والإسلام علمني :
أن أجاهد نفسي وأجاهد شيطاني وأجتث بذور الشر من داخلي
########################################
قال تعالى
#######
\"وَمَا أُبَرِّئُ نَفْسِي إِنَّ النَّفْسَ لَأَمَّارَةٌ بِالسُّوءِ إِلَّا مَا رَحِمَ رَبِّي إِنَّ رَبِّي غَفُورٌ رَحِيمٌ (53)
سورة يوسف.
وقال سبحانه
#######
\"أَلَمْ أَعْهَدْ إِلَيْكُمْ يَا بَنِي آدَمَ أَنْ لَا تَعْبُدُوا الشَّيْطَانَ إِنَّهُ لَكُمْ عَدُوٌّ مُبِينٌ (60)
وَأَنِ اعْبُدُونِي هَذَا صِرَاطٌ مُسْتَقِيمٌ (61)
وَلَقَدْ أَضَلَّ مِنْكُمْ جِبِلًّا كَثِيرًا أَفَلَمْ تَكُونُوا تَعْقِلُونَ (62)
سورة يس
وقال عز من قال
##########
وَمَنْ يَعْشُ عَنْ ذِكْرِ الرَّحْمَانِ نُقَيِّضْ لَهُ شَيْطَانًا فَهُوَ لَهُ قَرِينٌ(36)))
وَإِنَّهُمْ لَيَصُدُّونَهُمْ عَنْ السَّبِيلِ وَيَحْسَبُونَ أَنَّهُمْ مُهْتَدُونَ(37) – ))
الآيات : 36 + 37 – الزخرف –

كيف النجاة من حبائل الشيطان
والاجابة
########
فَاسْتَمْسِكْ بِالَّذِي أُوحِيَ إِلَيْكَ إِنَّكَ عَلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ(43)))
وَإِنَّهُ لَذِكْرٌ لَكَ وَلِقَوْمِكَ وَسَوْفَ تُسْأَلُونَ(44))
 43 -44  الزخرف
, استمسكوا به, لانكم ...ستسألون !!
فلنستمسك به لأننا , سنسأل !
الله المستعان

.
وعَنْ جَابِرِ بْنِ عَبْد اللهِ
################
؛أَنَّ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم قَالَ لِكَعْبِ بْنِ عُجْرَةَ : يَا كَعْبَ بْنَ عُجْرَةَ ، النَّاسُ غَادِيَانِ ، فَمُبْتَاعٌ نَفْسَهُ فَمُعْتِقُهَا ، وَبَائِعٌ نَفْسَهُ فَمُوبِقُهَا.
أخرجه أحمد 3/321(14494) و\"الدارِمِي\" 2776.

قصة الرجل الصالح والشيطان
#########################
يحكى انه في احد الازمان خرج رجل كعادته الى صلاة الفجر ...
توضأ ولبس اجمل ثيابه وذهب للصلاة وهو في الطريق الى المسجد حيث لم تكن الطرق مضاءة في ذلك الزمان تعثر الرجل وسقط ....
فرجع الى منزله فتوضأو لبس ثيابه مرة اخرى وخرج ... ولكن حدث له مثل ما حدث في المرة الاولى فرجع مرة اخرى ......
وهو في طريقه هذه المرة وجد رجلا يبدو عليه انه ليس من البلاد وكان معه مصباح فاضاء له الطريق الى المسجد
ولكن عندما وصلا قال الرجل الصالح للرجل الغريب:
ادخل لنصلي!!
فقال له الرجل الغريب : لا!!
انا الشيطان عندما اسقطتك في المرة الاولى فغفر الله ذنبك !!
واسقطتك في الثانية فغفر الله لاهل بيتك !!
فخفت ان اسقطك للمرة الثالثة فيغفر الله لاهل قريتك اجمعين!!!

قال الشاعر :
وخالفِ النفسَّ والشيطانَ واعصهما ** وإنْ هُما مَحَّضاكَ النُّصحَ فاتهم
وَلا تُطِعْ منهما خَصْماً وَلا حَكمَاً ** فأنْتَ تَعْرِفُ كيْدَ الخَصْمِ والحَكمِ
[/center]
avatar
الشيخ حسنى شتيوى
Admin
Admin

عدد المساهمات : 337
تاريخ التسجيل : 17/09/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى