كن تقيا لله

اذهب الى الأسفل

كن تقيا لله

مُساهمة  الشيخ حسنى شتيوى في الخميس ديسمبر 26, 2013 2:45 pm

كن تقى
الحمد لله
رب المشارق والمغارب..
خلق الإنسان من طين لازب..
ثم جعله نطفة بين الصلب والترائب..
وخلق منهُ زوجهُ وجعل منهما الأبناء والأقارب..

نحمده (تبارك وتعالى)
حمد الطامع في المزيد والطالب.
ونعوذ
بنور وجهه الكريم من شر العواقب..
وندعوه
دعاء المستغفر الوجِل التائب..
أن يحفظنا من كل شرِ حاضر أو غائب.

ونشهد أن لا إله إلا الله
القوى الغالب..
شهادة متيقن أن الوحدانية لله أمر لازم وواجب.
من قالها خالصة من قلبه دخل الجنة ،
روى النسائي عن أبي سعيد الخدري
عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال:
قال موسى عليه السلام يا رب علمني شيئا أذكرك به وأدعوك به
قال يا موسى قل لا إله إلا الله
قال موسى يا رب كل عبادك يقول هذا
قال قل لا إله إلا الله قال لا إله إلا أنت
إنما أريد شيئا تخصني به
قال يا موسى اعلم ان لو السموات السبع
والأرضين السبع في كفة
ولا إله إلا الله في كفة
لمالت بهن لا إله إلا الله .
ونشهدُ أن نبينا محمدًا عبد الله ورسول الملك الواهب..
ما من عاقل إلا وعلم أن الإيمان به حقُ واجب.
كل القــلوب إلي الحبيب تميل *** ومعي بذلك شاهد و دلــيل
أما الدلـــيل إذا ذكرت محمداً *** صارت دموع العاشقين تسيل
هذا رســول الله هذا المصطفى *** هذا لرب العالمين رســول

سَلِ العُدولَ وسَلّ.
. هل عابهُ في الحق عائب..
سَلِ الشُهداء عنه..
هل كانت له في الدنيا مئارب..
سَلِ صناديد قريش
في طريق بدرِ عن الصادق ومن الكاذب..
سَلِ الغار عن الحمامة حيث باضت
.. فأغشت أعيُنًا كانت تُراقب..
سَلِ سُراقة عن قوائم حِصانهِ
كيف ساغت في الصخر حتى المناكب..
سَلِ أُم مِعبدَ..
كيف سقاها اللبن والشاةً مُجهدة و عازب..
سَلِ الشمس..
سَلِ القمر عن نورِهِ إذا الكُل غارب..
سَلِ السماوات السبع..
هل وطِئَهَا قَبلُه راجل أو راكب..
سَلِ أبوابها كيف تفتحت.
. ومَن استقبلهُ على كُل جانب..
سَلِ الملائكة
أين اصطفت لتَحِيَتهِ كما تصطف الكتائب..
سَلِ سِدرة المُنتهى..
عن كأسِ المحبة من الساقي ومن الشارب.

فاللهم صلِّ على الحبيب المصطفى..
أهلِ الفضائل والمواهب..
وعلى الصَحب والآل ومن تَبِع..
عدد ما في الكون من عجائب وغرائب.
أما بعد ،
وصية جامعة من وصايا السراج المنير صلى الله عليه وسلم ،
سميته :
الوصايا العشر لأبي ذر...
اولا
*** الوصية كما وردت في الحديث ***
يروى أن معاذ بن جبل أراد سفرا فقال:
دخلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم
قلت: "يا رسول الله أوصني"
قال(ص(
أوصيك بتقوى الله، فإنها زينة لأمرك كله
قلت: "يا رسول الله زدني"،
قال(ص)
عليك بتلاوة القرآن وذكر الله عز وجل، فإنه ذكر لك في السماء، ونور لك في الأرض
قلت: "يا رسول الله زدني"،
قال(ص)
عليك بطول الصمت، فإنه مطردة للشيطان، وعون لك على أمر دينك
قلت: "زدني"،
قال(ص)
إياك وكثرة الضحك، فإنه يميت القلب، ويذهب بنور الوجه
قلت: "زدني"،
قال(ص)
قل الحق، وإن كان مرا،
قلت: "زدني"،
قال(ص)
لا تخف في الله لومة لائم،
قُلْتُ : يَا رَسُولَ اللَّهِ زِدْنِي...
قَالَ :
عَلَيْكَ بِالْجِهَادِ فَإِنَّهُ رَهْبَانِيَّةُ أُمَّتِي .
قُلْتُ : يَا رَسُولَ اللَّهِ زِدْنِي ...
قَالَ :
انْظُرْ إِلَى مَنْ هُوَ دُونَكَ وَلا تَنْظُرْ إِلَى مَنْ هُوَ فَوْقَكَ فَإِنَّهُ أَجْدَرُ أَنْ لا تَزْدَرِي نِعْمَةَ اللَّهِ عِنْدَكَ.
قلت: "زدني"،
قال(ص)
لايحجزك عن الناس ما تعلم من نفسك
ثُمَّ ضَرَبَ بِيَدِهِ عَلَى صَدْرِي ،
فَقَالَ :
يَا أَبَا ذَرًّ لا عَقْلَ كَالتَّدْبِيرِ ، وَلا وَرَعَ كَالْكَفِّ ، وَلا حَسَبَ كَحُسْنِ الْخُلُقِ....

أُوصِيكَ بِتَقْوَى اللَّهِ فَإِنَّهَا رَأْسُ أَمْرِكَ .
أوصى رسول الله صلى الله عليه وسلم أبا ذر رضي الله عنه،
وجميع المومنين، بتقوى الله عز وجل ...
وكثيرا ما كان صلى الله عليه وسلم يوصي بها ؛ ويأمر بها ،
يقول لأحدهم : عليك بتقوى الله ،
ولآخر : اتق الله...
لأنها ،كما قال صلى الله عليه وسلم :
رأس الأمر... وهي خير زاد ،
قال تعالى :
( وَتَزَوَّدُواْ فَإِنَّ خَيْرَ الزَّادِ التَّقْوَى وَاتَّقُونِ يَا أُوْلِي الأَلْبَابِ)
(البقرة : 197 ) ...
قال الله تعالى
(وأما من خاف مقام ربه ونهى النفس عن الهوى فإن الجنة هي المأوى)
وقال علي رضي الله عنه
قال النبي صلى الله عليه وسلم
من اتقى الله عاش قويا
وسار في بلاد الله آمنا
####
وردا ان موسى كليم الله عليه وعلى نبينا الصلاة والسلام
كان طالما يمر بعابد من عباد رب السموات والارض
كان لايفطر عن ذكره ولا عن دعاءه
فقال له موسى
الا تسترح
فرد عليه العابد وهو لايعرفة
اخشى ان يأتينى الموت وانا مستريح
يريد ان يموت وهو على طاعة
فقال له موسى انا كليم ربى اتريد ان ادعوا الله لك بشئ
فقال هذا العابد
نعم
سل ربى ان يرزقنى رضاه
ولايشغلنى بسواه
وان يلهمنى ذكره حتى لا أنساه
######
وقال مجاهد
أي يطاع فلا يعصي ويذكر فلا ينسى ويشكر فلا يكفر
كيف احقق التقوى
الاجابة عند نبى الله موسى
قال رب العزة لموسى :
يا موسى خمس كلمات ختمت لك بهن التوراة إن عملت بهن نفعك العلم كله
،وإلا لا ينفعك شيئ منه.
ألاولى:
كن واثقا من رزق مضمون لك ما دامت خزائني مملوئه
وخزائني مملوئة لا تنفذ أبدا.
الثانية:
لا تخف ذا سلطان ما دام سلطاني باقيا
وسلطاني دائم لا يزول أبدا.
الثالثه:
لا ترى عيب غيرك ما دام فيك عيب
والمرء لا يخلو من عيب أبدا.
الرابعة:
لا تدع محاربة الشيطان ما دام روحك فيك
فإنه لا يدع محاربتك أبدا.
الخامسة:
لا تأمن مكري حتى ترى نفسك في الجنة،
وفي الجنة أصاب آدم ما أصاب فلا تأمن مكري أبدا

وسئل لقمان يوما
أي الخصال من الإنسان خير ؟
قال : الدين .
قيل له : فإن كانت اثنتين ؟
قال : الدين والمال .
قيل له وإن كانت ثلاثة ؟
قال : الدين والمال والحياء .
قيل له : فإن كانت أربعة ؟
قال : الدين والمال والحياء وحسن الخلق .
قيل : فإن كانت خمسة ؟
قال : الدين والمال والحياء وحسن الخلق والسخاء .
قيل فإن كانت ستا ؟
قال يابني :
إذا اجتمعت فيه الخمس خصال فهو
تقي نقي ولله ولى
ومن الشيطان بري.

◄قلت :
وثمار التقوى كثيرة يصعب حصرها،

فمنها كونها سببا للفلاح ،
قال تعالى : :
( وَاتَّقُواْ اللّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ )
(البقرة : 189 )؛

وسببا للرحمة ،
قال سبحانه :
( وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ )
(الحجرات : 10 ) ؛

وسببا للفرج وجلب الرزق،
قال اللطيف الخبير:
( وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجاً وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ ... )
(الطلاق : 2 - 3 ) ؛
وتيسير الامر
( وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مِنْ أَمْرِهِ يُسْراً)
(الطلاق : 4 ) ،

وبها تحصل معية الله عز وجل ومحبته ،
وكفى بها مزية، قال جل ثناؤه :
( وَاتَّقُواْ اللّهَ وَاعْلَمُواْ أَنَّ اللّهَ مَعَ الْمُتَّقِينَ )
(البقرة : 194 )
وفيها حب العلى القدير
وقال :
( إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ الْمُتَّقِينَ )
(التوبة : 4 )؛

وهي الوسيلة لقبول الأعمال ،
قال تعالى :
( إِنَّمَا يَتَقَبَّلُ اللّهُ مِنَ الْمُتَّقِينَ )
(المائدة : 27)،

وبها صلاح الأعمال ومغفرة الذنوب،
قال تعالى :
( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَقُولُوا قَوْلاً سَدِيداً * يُصْلِحْ لَكُمْ أَعْمَالَكُمْ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَمَن يُطِعْ اللَّهَ وَرَسُولَهُ فَقَدْ فَازَ فَوْزاً عَظِيماً ً)
(الأحزاب :70- 71 )) ...

والاخرة كلها للمتقين
والتقوي هي سبيل النجاة ،
قال سبحانه :
( وَيُنَجِّي اللَّهُ الَّذِينَ اتَّقَوا بِمَفَازَتِهِمْ لَا يَمَسُّهُمُ السُّوءُ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ)
(الزمر : 61 ) ..
قال :
( لِلَّذِينَ اتَّقَوْا عِندَ رَبِّهِمْ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَأَزْوَاجٌ مُّطَهَّرَةٌ وَرِضْوَانٌ مِّنَ اللّهِ وَاللّهُ بَصِيرٌ بِالْعِبَادِ)
(آل عمران : 15 ) ،
قال :
( إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي مَقَامٍ أَمِينٍ )
(الدخان : 51 )
وقال :
( إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي جَنَّاتٍ وَعُيُونٍ)
(الحجر : 45 ) ...
(إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي جَنَّاتٍ وَنَعِيمٍ)
(الطور : 17 ) ،
( إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي جَنَّاتٍ وَنَهَرٍ)
(القمر : 54 )...
(إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي ظِلَالٍ وَعُيُونٍ)
(المرسلات : 41 )
والآيات كثيرة . فاتقوا الله ، عباد الله ...  فإن التقوى رأس الأمر كله ...

صور
حكاية:
خرج موسى عليه السلام يرعى غنمه فانتهى إلى واد كثير الذئاب فأدركه التعب والنوم
فبقي متحيرا إن اشتغل بالغنم عجز عن ذلك من غلبة النوم والتعب وإن نام غدرت الذئاب على الغنم
فرمق بطرفه إلى السماء
وقال أحاط علمك ونفذت إرادتك وسبق تقديرك ثم وضع رأسه ونام
فلما استيقظ وجد ذئبا واضعا عصاه على عاتقه وهو يرعى الأغنام
فتعجب من ذلك
فأوحى الله إليه يا موسى
كن لي كما أريد أكن لك كما تريد...

... حكاية
كان في بني إسرائيل رجل صالح له زوجة صالحة
فأوحى الله إلى نبي زمانهما قل للعابد إني قد قضيت أن نصف عمره يمضي في الغنى ونصفه في الفقر
فإن اختار الغنى في شبابه أغنيناه أو في كبرة فعلناه
فاختار الغنى في كبره لئلا يشتغل بالكسب عن العبادة في آخر عمره
واختارت الزوجة أن يكون الغنى في صغرها لأنه أقوى لها على العبادة والكبير لا يليق به إلا الزهد والانقطاع إلى ربه
فأوحى الله إلى النبي صلى الله عليه وسلم قل لهما
لما آثرتما طاعتي واجتهدتما على عبادتي قد قضيت أن جميع عمركما يكون في الغنى لتحصل لكما الدنيا والآخرة.

حكاية:
كانت امرأة صالحة لها زوج يصوغ الحلي
ولها رجل سقا يدخل عليها منذ ثلاثين سنة لا ينظر إليها
فدخل يوما وقبض على يدها شديدا فلما جاء زوجها قالت له هل وقع منك اليوم ذنب
قال لا غير أن امرأة اشترت مني سوارا فلما رأيت يدها أعجبتني فقبضت على معصمها شديدا
فقالت له قد وقع القصاص في زوجتك كما فعلت في زوجة أخيك المسلم
فلما كان الغد جاء السقا معتذرا فقالت له لا بأس عليك إنما الفساد من زوجي
ويؤيد ذلك قول النبي صلى الله عليه وسلم
عفوا عن نساء الناس تعف الناس عن نسائكم...

حكاية:
قال بعض الصالحين رأيت حداداً يأخذ الحديد من النار بيده فلا يضره
فسألته عن ذلك فقال كان بجواري امرأة جميلة فتعلق بها قلبي ولم أتمكن منها لورعها
فحصل في بعض السنين قحط فقالت المرأة طعمني شيئا لله فقلت حتى تمكنيني من نفسك فقالت لا سبيل لي إلى المعصية
فلما كان اليوم الثاني قالت أطعمني شيئا لله فقلت لها كالأول فامتنعت
فلما كان اليوم الثالث قالت أطعمني شيئا لله فقد أضرني الجوع فقلت لها مثل ذلك فدخلت إلى منزلي فجعلت الطعام بين يديها
فبكت وقالت تطعمني لله فقلت لا فخرجت
فلما كان اليوم الرابع قالت أطعمني شيئا لله فقلت لا فدخلت منزلي فقدمت لها الطعام
فتداركني ربي بلطفه فقلت في نفسي: هذه امرأة تمنع من المعصية وأنا لا أنتهي اللهم إني أتوب إليك
وقلت لها كلي ولا تخافي فإنه لله تعالى فقالت اللهم إن كان صادقا فحرمه على النار في الدنيا والآخرة
وقد أجاب الله دعاءها
وعن النبي صلى الله عليه وسلم
من قدر على امرأة أو جارية حراما فتركها مخافة من الله آمنه الله من الفزع الأكبر وحرم عليه النار وأدخله الجنة..

وإذا كانت النجاة في الآخرة متوقفة على سلامة القلوب،
فينبغي أن تكون مقامات الناس في الدنيا أيضا على حسب ما في قلوبهم من الإيمان والتقوى
فليست قيمة المرء بقدر ماله أو بحسن ثوبه أو بنوع تجارته ولا حتى بالجاه والمنصب
وإنما كما قال تعالى:
{إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ}،
وقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يعلم أصحابه ذلك أن قيمة الإنسان بقيمة ما في قلبه من الإيمان.
ففي صحيح البخاري عن أبي هريرة رضي الله عنه قال:
"مر رجل على رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: ما تقولون في هذا؟
قالوا:
حري إن خطب أن ينكح، وإن شفع أن يشفع، وإن قال أن يسمع.
قال:
ثم سكت، فمر رجل من فقراء المسلمين، فقال: ما تقولون في هذا.
قالوا:
حري إن خطب أن لا ينكح، وإن شفع أن لا يشفع، وإن قال أن لا يسمع.
فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: هذا خير من ملء الأرض مثل هذا.
فما رفع المسكين إلا قلبه، وما وضع ذاك المختال إلا قلبه،
فسلوا الله قلبا سليما لعل الله يرزقنا به النجاة
(يَوْمَ لا يَنفَعُ مَالٌ وَلا بَنُونَ * إِلاَّ مَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ).

†  اللهم اكتب لنا من خشيتك وتقواك ما تقنا به عذابك  …

avatar
الشيخ حسنى شتيوى
Admin
Admin

عدد المساهمات : 337
تاريخ التسجيل : 17/09/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى