اين اليقين يامة الامين

اذهب الى الأسفل

اين اليقين يامة الامين

مُساهمة  الشيخ حسنى في الأربعاء ديسمبر 08, 2010 1:55 pm

اليقين


الحمدلله اللطيفِ الرؤوفِ المنانْ،
الغني القويِ ذى السلطانْ،
الحليمِ الكريمِ الرحيمِ الرحمانْ،

الأولِ فلا شئ قبله
والأخرِ فلا شئ بعده،
والظاهرِ فلا شئ فوقه،
والباطنِ فلا شئ دونه،
يعلمُ ماكانَ
وما يكونُ وما لم يكنْ لو كانَ كيف يكونْ،
أرسي الأرضَ بالجبالِ في نواحيها
وأرسلَ السحابَ الثقالَ بماءٍ يحييها
ثمَّ قضي بالفناءِ علي جميعِ ساكنيها،
ليجزيَ الذين أساؤا بما عملوا
ويجزيَ الذين أحسنوا بالحسني،

أحمدُهُ عزّ وجلّ وأشكرُه ومن مساويِ عملي أستغفرُه،

وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لاشريك له،
جلّ عنِ الأشباهِ والأمثالْ وتقدَسَ عنِ الشركاءِ والأضدادْ،
لا مانع لما أعطي ولا معطي لما منع
ولا ينفع ذا الجد منه الجد،

وأشهد أن سيدَنا وحبيبَنا وإمامنا وقدوتَنا وأسوتَنا محمدٌ رسولُ الله
عِترتُه خيرُ عِترة، وسيِرته خيرُ سيرة،
وشجَرتهُ خيرُ شجرة نبتت في حرمٍ وبسقت في كرمْ،
أرسله الله بشيرا ونذيرا وداعياً إليه بإذنه وسراجاً منيرا،
ففتّح الله به أعيناً عميا وأذاناً صما وقلوباً غلفا،
فصلواتُ الله عليه وعلي آله وصحبه الغر الميامين
ومن تبعهم بإحسانٍ إلي يومِ الدين


وبعد
أوصيكم ونفسي المقصرة بتقوي الله

قال عز وجل
يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله وقولوا قولاً سديداً
يصلح لكم أعمالكم ويغفر لكم ذنوبكم ومن يطع الله ورسوله فقد فاز فوزاً عظيما

تزود للذي لابد منه فإن الموت ميقات العباد
وتب مما جنيت وأنت حي وكن متهيأ قبل الرقاد
ستندم إن رحلت بغير زاد وتشقي إذ يناديك المناد
أترضي أن تكون رفيق قوم لهم زاد وأنت بغير زاد

قال موسى عليه السلام
يارب إنى ارى فى الألواح أمة هى خير أمة أخرجت للناس يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر ,
رب أجعلهم أمتى
قال : تلك أمة أحمد
قال :
رب إنى أجد فى الألواح أمة هم الآخرون فى الخلق , السابقون فى دخول الجنة ,
رب اجعلها أمتى
قال : تلك أمة أحمد
قال :
رب إنى أجد فى الألواح أمة أناجيلهم فى صدورهم يقرأونها وكان من قبلهم يقرأون كتابهم نظراً ,
حتى إذا رفعوها لم يحفظوا شيئاً ولم يعرفوه وإن الله أعطاهم من الحفظ شيئاً لم يعطه أحداً من الأمم ،
رب اجعلها أمتى
قال : تلك أمة أحمد
قال :
رب إنى أجد فى الألواح أمة يؤمنون بالكتاب الأول و بالكتاب الآخـر ,
ويقاتلون فضول الضلالة حتى يقاتلوا الأعور الكذاب , فاجعلهم أمتى
قال : تلك أمة أحمد.
قال :
رب إنى أجد فى الألواح أمة صدقاتهم يأكلونها فى بطونهم ويؤجرون عليها
وكان من قبلهم من الأمم إذا تصدق بصدقة فقبلت منه بعث الله عليها ناراً فأكلتها وإن ردت عليه تركت فتأكلها السباع والطير ,
وإن الله أخذ صدقاتهم من غنيهم لفقيرهم يأكلونها قال :
فاجعلهم أمتى
قال : تلك أمة أحمد.
قال :
رب فإنى أجد فى الألواح أمة إذا همّ أحدهم بحسنة ثم لم يعملها كتبت له حسنة فان عملها كتبت له عشرة أمثالها إلى سبعمائة ضعف
قال : رب اجعلها أمتى
قال : تلك أمة أحمد.
قال :
رب إنى أجد فى الألواح أمة هم المشفعون المشفوع لهم , فاجعلهم أمتى
قال : تلك أمة أحمد.
قال قتادة :
فذًكر لنا أن موسى عليه السلام نبذ الألواح ,
وقال اللهم أجعلنى من أمة أحمد
.
أحبتي في الله إذا كان كليم الله تمنى أن يكون من أمة أحمد
فكيف لا نشكر نحن الله ليل نهار لكوننا من أمة خاتم الانبياء و المرسلين محمد صلى الله عليه وسلم
وأن نعمل جاهدين على السمو بهذا الدين بكثرة العبادة الخالصة لله..
ونعمل علي نصرة رسول الله سلي الله عليه ونسرة ديننا دين الحق

يقين راسخ أشد من رسوخ الجبال ،
لا يعتريه ضعف أوهزال ،
فلا يأتيه الشك عن يمينه أو عن شماله

اليقين))
الذي صنع وما يزال يصنع نماذج بذل وتضحية لا يصدقها عقل
إذا قاسها بمقياس المادة ، لكن الأمر مع العقيدة يختلف.
اليقين
هو السر الذي سبقنا به أصحاب النبي - صلى الله عليه وسلم - ،
فإنهم ما سبقونا بكثرة صلاة أو عبادة فحسب ،
بل سبقونا بهذا الرصيد الخفي الذي لا يطلع عليه أحد
إلا الذي يطلع على خفايا الصدور و مكنونات القلوب ...

إنه كنز اليقين
آه من إنسان ضيّع أوراق هويته ،
وتاه عما خلق له ،
وُعد بالجنة فنام ،
ورضي من الدين بالكلام ،
أخي ))
. متى تنتبه من نومتك ،
متى تستيقظ من غفلتك ،
متى تفيق من سكرتك ،

أخي))
لو تجرعت كأس يقين لذهبت وساوسك ،
ولو أشرقت شمس الجنة على قلبك لانقشعت عنه سحب الهوى ،
ولو عاش إيمانك لمات شيطانك
فخذ بعلمي وإن قصّرتُ في عملي
ينفعك علمي ولا يضررك تقصيري

الموقن يعلم
أن الدنيا سجنه ، والخلوة مجلسه ، ،
والقرآن حديثه ، والله أنيسه ، والذكر رفيقه ، ،
، والحياء شعاره ، ، والحكمة كلامه ،
والتقوى زاده ، والصمت غنيمته ، ،
، والعبادة حرفته ، والجنة منتهاه

فاليقين راسخ فى القلب
مثل
إبطال الله تعالى تأثير النار على ابراهيم الخليل عليه وعلى نبينا افضل الصلاة والسلام
إبطال الله تعالى خواص جريان المياه لموسى عليه السلام
وغيرها من الموضوعات المذكورة فى القرءان الكريم


اليقين بالله عز وجل
فى مسائل كثيرة
اليقين فى قدرة الله عز وجل فى ان
يكرمك

يعزك بطاعته

يرحمك

يقبل توبتك

يقربك اليه

يدم قلبك على حبه
وغيرها فى كل الامور التى نحيا فيها

ففى القرآن الكريم أول صفة التصقت بالمؤمنين هى الايمان بالغيب واليقين به
اولا::
لذا أمتدح الله سبحانه وتعالى عباده المؤمنين بيقينهم فقال


((والَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْكَ وَمَا أُنزِلَ مِن قَبْلِكَ وَبِالآخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ) (البقرة : 4 )
وقال أيضاً
((الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُم بِالْآخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ)) (النمل : 3 )
وقال عن أئمة الهدى
((وَجَعَلْنَا مِنْهُمْ أَئِمَّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنَا لَمَّا صَبَرُوا وَكَانُوا بِآيَاتِنَا يُوقِنُونَ)) (السجدة : 24 )
وذم الله جل وعلى الكافرين ووصفهم بأنهم لا يوقنون فقال

((فَاصْبِرْ إِنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ وَلَا يَسْتَخِفَّنَّكَ الَّذِينَ لَا يُوقِنُونَ)) (الروم : 60 )
وقال أيضاً
((أَمْ خَلَقُوا السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ بَل لَّا يُوقِنُونَ)) (الطور : 36 )
حتى أعترفوا هم بأنفسهم وقالوا
((وَإِذَا قِيلَ إِنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ وَالسَّاعَةُ لَا رَيْبَ فِيهَا قُلْتُم مَّا نَدْرِي مَا السَّاعَةُ إِن نَّظُنُّ إِلَّا ظَنّاً وَمَا نَحْنُ بِمُسْتَيْقِنِينَ)) (الجاثية : 32 )
ولكن تأتي لحظة على أهل الكفر يحصل لهم فيها اليقين ولكن هيهات
((وَلَوْ تَرَى إِذِ الْمُجْرِمُونَ نَاكِسُو رُؤُوسِهِمْ عِندَ رَبِّهِمْ رَبَّنَا أَبْصَرْنَا وَسَمِعْنَا فَارْجِعْنَا نَعْمَلْ صَالِحاً إِنَّا مُوقِنُونَ)) (السجدة : 12 )


ثانيا::
انواع اليقين وصوره

يقين في حفظ الله-1
- رسول الله
يغفو قليلاً تحت ظل شجرة وهو وحده ، معلقاً سيفه بالشجرة ، ويفتح عينيه ليجد عند رأسه كافر ممسك بسيفه يريد قتله
ويقول لنبينا الحبيب : من يمنعك مني ؟ يقول الرسول
الذي لم تهتز له شعرة بكل ثبات ويقين : الله. فكان وقع الكلمة على الرجل
أشد من وقع السيوف : الله
: أرتجف الرجل ووقع السيف من يده فأخذه الرسول وقال للرجل من يمنعك مني !!
وقف الرجل ينتظر الموت للحظات قبل أن يعفو عنه صاحب القلب الرحيم .
وذلك من الحديث الذي رواه الأمام أحمد بسند صحيح أن الأعرابي قام على رأس رسول الله
بالسيف ، فقال : من يمنعك مني ؟
قال : ( الله عز وجل ) ، فسقط السيف من يده ، فأخذه رسول الله
فقال : ( من يمنعك مني ؟ ) ،
فقال : كن كخير آخذ ، فقال له رسول الله
: ( أتشهد أن لا إله إلا الله ؟ ) ،
قال :
لا ولكني أعاهدك أن لا أقاتلك ،
ولا أكون مع قوم يقاتلونك . فخلى سبيله ،
فذهب الأعرابي إلى أصحابه فقال لهم :
" قد جئتكم من عند خير الناس " .
كم مرة في اليوم الواحد نذكر هذه الكلمة (الله)
ولكن لماذا لا يكون تأثيرها على حالنا أو وقعها على أعدائنا
كما كانت على هذا الرجل ... إنه اليقين .. الله.


اليقين بنصر الله سبحانه و تعالى-2
________________________________________
وقال تعالى

وَلَمَّا رَأَى الْمُؤْمِنُونَ الْأَحْزَابَ قَالُوا هَذَا مَاوَعَدَنَا اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَصَدَقَ اللَّهُ وَرَسُولُهُ وَمَازَادَهُمْ إِلَّا إِيمَانًا وَتَسْلِيمًا))

الَّذِينَ قَالَ لَهُمُ النَّاسُ إِنَّ النَّاسَ قَدْ جَمَعُواْ لَكُمْ فَاخْشَوْهُمْ فَزَادَهُمْ إِيمَاناً وَقَالُواْ حَسبُنَا اللهُ وَنِعمَ الْوَكِيلُ)
يقول تعالى
"وعد الله لا يخلف الله وعده ولكن أكثر الناس لا يعلمون ، يعلمون ظاهراً من الحياة الدنيا وهم عن الآخرة هم غافلون"))
[7،6- الروم].
وقال تعالى
وَلَيَنْصُرَنَّ اللَّهُ مَنْ يَنْصُرُهُ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيز))
وقال تعالى
يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اصْبِرُوا وَصَابِرُوا وَرَابِطُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ))


هل تثق بوعد الله عز وجل أم أنت من أكثر الناس الذين لايوقنون؟

يقين في وعد الله-3
انظر معي إلى هذا الصحابي الجليل حرام بن ملحان
حين طعن في ظهره غدراً يوم حادثة بئر معونة فما كان منه إلا أن هتف قائلاً
"فزت ورب الكعبة"
فأي مدى من اليقين بالله بلغه هذا الرجل جعله ينسى ألمه وجرحه
ولا يتذكر في تلك اللحظة سوى النعيم الذي
وعده الله لمن يفوز بالشهادة في سبيله؟


- أنس بن النضر رضي الله عنه ، صحابي جليل ،
أعرج ، يتأهب الرجال للخروج للمعركة يوم أحد ،
فيخرج معهم فيقال له إن الله أعذرك ( ولا على الأعرج حرج ) ،
فيرد بيقينه لا بلسانه أنه من أهل الجنة في ذاك اليوم
ويقول لهم " والله لأطأن الجنة بعرجتي هذه "
ويقاتل حتى يلقى ما خرج من أجله ،
يقول الرسول عنه
( لقد رأيته في الجنة وما به من عرج)

انه اليقين الذي جعل الصحابة رضوان الله عليهم ينالوا هذه المنزلة ،

فكان من يقينهم مثلا ما جاء عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه أن قال
" لو رأيت الجنة والنار ما ازددت يقيناً ،
لأني رأيتهما بعيني رسول الله
الذي قال فيه ربه ((مَا زَاغَ الْبَصَرُ وَمَا طَغَى))
(النجم : 17 )
" وقال عامر بن قيس رضي الله عنه
" لو كشف الغطاء ما ازددت يقيناً ".

يقين أطفال الصحابة

روى أن صحابيا رأى طفلا في " المسجد " يصلى بخشوع وإتقان فقال له بعد صلاته : ابن من أنت ؟
فقال : إني يتيم فقدت أبي وأمي !.
فقال : أترضي أن تكون لي ولدا ؟
فقال : هل تطعمني إذا جعت ؟
قال : نعم
قال: وهل تكسوني إذا عريت ؟
قال : نعم
قال : وهل تحييني إذا مت ؟
فدهش الصحابي وقال : هذا ليس إليه سبيل
فأشاح الصبي بوجهه وقال :
إذن اتركني للذي خلقني ثم رزقني ثم يحييني
فقال الصحابي : لعمري من توكل على الله كفاه


الله تعالى لا يقول إلا صدقاً ولا يعد إلا بحق
"ومن أوفي بعهده من الله"))
فما هي درجة يقينك بوعد الله عز وجل؟

وعد الله بأمور كثيرة فما هو يقينك فيها؟

وعد الله بان الصدقة بعشر أمثالها تصدقه؟
تضاعف إذا كانت في سبيل الله إلى سبعمائة ضعف
فما هو قدر يقينك بهذا الوعد؟
هل انعكس عليك وعلى إنفاقك فأصبحت تكثر من الإنفاق في سبيل الله؟

وعد الله بأن من يعمل مثقال ذرة خيراً يره ومن يعمل مثقال ذرة شراً يره،
فهل أصبحت تكثر من الخير وتقلل من الشر؟
لأنك تثق يقيناً في وعد الله وأن كل ما تفعله من خير أو شر فإنك ملاقيه،
كانت السيدة عائشة تتصدق بتمرة فيقيل لها إنها تمرة فقالت كم فيها من مثاقيل ذر؟
وعد الله بنصر دينه
"كتب الله لأغلبن أنا ورسلي إن الله قوي عزيز"))
فهل صدقت وعد الله بنصر هذا الدين أم تركت نفسك فريسة لليأس والإحباط لما يحدث للمسلمين الآن في كل مكان بالعالم؟


يقين في ما عند الله-4

- (قَالَ إِنَّمَا أَشْكُو بَثِّي وَحُزْنِي إِلَى اللّهِ وَأَعْلَمُ مِنَ اللّهِ مَا لاَ تَعْلَمُونَ) (يوسف : 86 )

قال علماء التفسير ان العلم الذي يعلمه يعقوب عليه السلام ويقصده هنا هو اليقين

غاب عنه ولده يوسف ، إخوته ألقوه في الجب وهو صغير ،
مرت أربعين سنة ،
ولكن كان عند نبي الله يعقوب عليه السلام يقين في الله ،

بالرزق اليقين -5

قوله تعالى ليبين لنا ان الرزق من الله يقينا :
" وفي السماء رزقكم وما توعدون - فورب السماء والأرض إنه لحق مثل ما أنكم تتطقون

وقوله تعالى :
" وما من دابة في الأرض إلا على الله رزقها ويعلم مستقرها ومستودعها كل في كتاب مبين " .
أخبر ـ سبحانه وتعالى ـ في هذه الآية برزق الجميع ،
والدابة كل حيوان يدب والرزق حقيقة ما يتغذى به الحي ،
ويكون فيه بقاء روحه ونماء جسده

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم
إن روح القدس نفث في روعي
إن نفسا لا تموت حتى تستكمل رزقها ،
فاتقوا الله و أجملوا في الطلب ،
ولا يحملنكم استبطاء الرزق أن تطلبوه بمعاصي الله ،
فإن الله لا يُدرَكُ ما عنده إلا بطاعته ))

أخي الحبيب ..
اعلم أن الله لو قسم لك رزقا وأردت أن تهرب منه ما استطعت منه فكاكا .
قال تعالى : ( قُلْ مَنْ ذَا الَّذِي يَعْصِمُكُمْ مِنَ اللَّهِ إِنْ أَرَادَ بِكُمْ سُوءاً أَوْ أَرَادَ بِكُمْ رَحْمَةً
الأحزاب : من الآية17،

وقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم
" لو أن ابن أدم هرب من رزقه كما يهرب من الموت ،
لأدركه رزقه كما يدركه الموت
قال الحسن ـ
رحمه الله تعالى ـ في هذه الآية :
بلغني أن النبي صلي الله عليه وسلم قال :
" قاتل الله أقواما أقسم لهم ربهم بنفسه ثم لم يصدقوه !
قال الله تعالى : " فورب السماء والأرض إنه لحق مثل مانكم تنطقون::


اليقين بصدق القرآن-6
أ- عشرون يغلبون مائتين :
عن أبي عبد الله مردنيش المغربي أنه أغار يوماً فغنم غنائم كثيرة ،
واجتمع عليه من الروم أكثر من ألف فارس ،
فقال لأصحابه وكانوا ثلاث مائة فارس :
ما ترون ؟ فقالوا : نشغلهم بترك الغنيمة. قال :
ألم يقل القائل :
{ إِنْ يَكُنْ مِنْكُمْ عِشْرُونَ صَابِرُونَ يَغْلِبُوا مِائَتَيْن }
] الأنفال: من الآية65[،
فقال أصحابه : الله قال هذا ؟ فقال :
الله يقول هذا وتقعدون عن لقائهم !! قال :
فثبتوا فهزموا الروم


الحسنة بعشر أمثالها))
وقف سائل على أمير المؤمنين علي بن أبي طالب - رضي الله عنه –
فقال للحسن أو الحسين :
اذهب إلى أمك فقل لها : تركت عندك ستة دراهم فهات منها درهما ،
فذهب ثم رجع فقال : قالت : إنما تركت ستة دراهم للدقيق ،
فقال علي : لا يصدق إيمان عبد حتى يكون بما في يد الله أوثق منه بما في يده.
قل لها : ابعثي بالستة دراهم ،
فبعثت بها إليه فدفعها إلى السائل. قال :
فما حلّ حبوته حتى مرّ به رجل معه جمل يبيعه ،
فقال علي : بكم الجمل؟ قال : بمائة وأربعين درهما ،
فقال علي : اعقله على أن نؤخّرك بثمنه شيئا ،
فتركه الرجل ومضى ، ثم أقبل رجل فقال :
لمن هذا البعير؟ فقال علي : لي ، فقال : أتبيعه؟
قال : نعم . قال : بكم ؟ قال : بمائتي درهم . قال : قد ابتعته . قال :
فأخذ البعير وأعطاه المائتين ،
فأعطى الرجل الذي أراد أن يؤخره مائة وأربعين درهما ،
وجاء بستين درهما إلى فاطمة رضي الله عنها ، فقالت : ما هذا ؟! قال :
هذا ما وعدنا الله على لسان نبيه - صلى الله عليه وسلم - :
{ مَنْ جَاءَ بِالْحَسَنَةِ فَلَهُ عَشْرُ أَمْثَالِهَا }
] الأنعام : من الآية160[.


أ- يقين الصدّيق - رضي الله عنه
ارتد ناس ممن كانوا آمنوا بالنبي- صلى الله عليه وسلم - وصدقوه ،
وسعوْا بذلك إلى أبي بكر- رضي الله عنه - فقالوا :
هل لك في صاحبك يزعم أنّه أُسري به الليلة إلى بيت المقدس ؟! فقال :
أو قال ذلك ؟ قالوا : نعم ،
قال : إن كان قال ذلك لقد صدق ، فقالوا :
قد صدّقته أنه ذهب الليلة إلى بيت المقدس وجاء قبل أن يصبح ؟! قال :
نعم إنّي لأصدّقه مما هو أبعد من ذلك أصدقه في خبر السماء في غدوة أو روحة.
لم يسبقنا أبو بكر- رضي الله عنه –
بصلاة ولا بصيام وإنما سبقنا بشيء وقر في صدره .
.. هذا الشيء اسمه (اليقين)

ب- فيه شفاء للناس :
عن أبي سعيد الخدري - رضي الله عنه - أن رجلاً أتى النبي- صلى الله عليه وسلم - فقال :
أخي يشتكي بطنه ، فقال - صلى الله عليه وسلم - :
اسقه عسلاً ، ثم أتى الثانية فقال :
اسقه عسلاً ، ثم أتى الثالثة فقال : اسقه عسلاً ،
ثم أتاه فقال : فعلت ، فقال- صلى الله عليه وسلم - :
" صدق الله وكذب بطن أخيك ...
اسقه عسلاً ، فسقاه فبرأ


اليقين بالموت وبقرب اللقاء مع الله -7
عن إسماعيل بن زكريا وكان جار أبي محمد حبيب الفارسي قال :
كنت إذا أمسيت سمعت بكاءه ، وإذا أصبحت سمعت بكاءه فأتيت أهله ،
فقلت : ما شأنه يبكي إذا أمسى و يبكي إذا أصبح ؟! فقالت لي :
" يخاف والله إذا أمسى أن لا يصبح ، وإذا أصبح أن لا يمسي


بالقدروان كل اورا من امور الدنيا والاخرة بارادة الموالى جل فى علاه اليقين-8
قال رسول الله :
" ولو أنفقتَ مثل أُحِد ذهبا في سبيل الله ما قبله منك حتى تؤمن بالقدر،
فتعلم أن ما أصابك لم يكن ليخطئك ، وما أخطأك لم يكن ليصيبك ،
ولو متّ على غير هذا ... دخلتَ النار ).




بالجزاء اليقين-9
لو علم الظالم ما أعدّه الله له من الجزاء لقبّل يد المظلوم يرجوه أن يعفو عنه ويقبل عذره ، قبل أن يأتي يوم
{ يَوْمَ لا يَنْفَعُ الظَّالِمِينَ مَعْذِرَتُهُمْ وَلَهُمُ اللَّعْنَةُ وَلَهُمْ سُوءُ الدَّارِ }
غافر:52

ثالثا::
فضل اليقين

(1) غفران الذنوب

عن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال :
قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :
" أسرف رجل على نفسه فلمّا حضر الموت أوصى بنيه فقال :
إذا أنا مت فاحرقوني ، ثم اسحقوني ثم ذرّوني في الريح في البحر ،
فوا لله لئن قدر عليّ ربي ليعذبني عذاباً ما عذبه أحداً ،
قال : ففعلوا به ذلك ، فقال للأرض : أدّي ما أخذت فإذا هو قائم ،
فقال له : ما حملك على ما صنعت ؟ ،
قال : خشيتك أو مخافتك يا رب ، فغفر له ذلك

(2) صلاح هذه الأمّة :
قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :
صلاح أول هذه الأمّة بالزهد واليقين ،
ويهلك آخرها بالبخل والأمل


فمن منا يحيا بيقين هذا الرجل عامر بن عبد قيس الذى قال :
أربع آيات في كتاب الله إذا ذكرتهن لا أبالى على اى شىئ أصبحت أو أمسيت :
ما يفتح الله للناس من رحمة فلا ممسك لها وما يمسك فلا مرسل له من بعده
وإن يمسسك الله بضر فلا كاشف له إلا هو
سيجعل الله بعد عسر يسرا
ومن يتوكل على الله فهو حسبه "
ومعنى حسبه :
أي كافيه وهاديه




الشيخ حسنى
Admin
Admin

عدد المساهمات : 411
تاريخ التسجيل : 07/08/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hosne.7olm.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى